تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

إيران | الجيش الإيراني ينشئ مستشفى في طهران المنكوبة بكورونا

إيران | الجيش الإيراني ينشئ مستشفى في طهران المنكوبة بكورونا
إيران | الجيش الإيراني ينشئ مستشفى في طهران المنكوبة بكورونا

شات الوئام

أفاد التلفزيون الإيراني الحكومي بأن أقام مستشفى بسعة 2000 سرير في مركز معارض بالعاصمة طهران، لدعم نظام الرعاية الصحية المحلي في الوقت الذي تواجه فيه البلاد أسوأ تفشٍّ لفيروس كورونا في الشرق الأوسط.

وقال التلفزيون إن المنشأة الجديدة، التي تضم ثلاث وحدات وعدة أجنحة للعزل، تم إنشاؤها في غضون 48 ساعة فقط. وسيتم استخدامها للمرضى الذين يتعافون من مرض "كوفيد 19" الناجم عن الفيروس.

ونقل التلفزيون الحكومي، أمس الخميس، عن الجنرال علي جاهانشاهي، نائب منسق الجيش، قوله إن المستشفى تم تسليمه إلى الطاقم الطبي، وسيبدأ استقبال المرضى الأسبوع المقبل.

تكافح أسوأ تفشٍّ لكورونا في المنطقة، حيث توفي أكثر من 2200 شخص بين حوالي 30 ألف حالة مؤكدة، حسب الأرقام الرسمية، في وقت يُعتقد فيه أن الأعداد الفعلية للمصابين والمتوفين أكبر من ذلك.

وحثت السلطات السكان على البقاء في منازلهم لكنها لم تفرض عمليات إغلاق شاملة كتلك التي فُرضت في أماكن أخرى من العالم.

وأصر مسؤولون إيرانيون مراراً على أن تفشي المرض تحت السيطرة على الرغم من المخاوف من انهيار المرافق الصحية في البلاد.

تخضع إيران لعقوبات أميركية منذ أن انسحب الرئيس من الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015 مع القوى العالمية. وعرضت مساعدة إنسانية لإيران لكن السلطات رفضت.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، رفض المرشد الإيراني، آية الله علي خامنئي، المساعدة الأميركية، وأشار إلى نظرية مؤامرة تقول إن الولايات المتحدة هي التي صنعت الفيروس، وهو أمر لا يوجد دليل علمي عليه.

وفي سياق آخر، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، أمس، إنه بعث برسالة إلى خامنئي، يطلب فيها الإذن بسحب مليار دولار من احتياطي البلاد للإنفاق على مكافحة تفشي فيروس كورونا.

وأعلن روحاني، خلال حديثه في اجتماع اللجنة الاقتصادية لحكومته، الخميس، أن وزارة الصحة بحاجة إلى مليار دولار للأشهر الثلاثة المقبلة للسيطرة على تفشي المرض.

ووفقا للرئيس الإيراني، فإن هذا المبلغ سينفق بشكل خاص على معدات المستشفيات والصحة العامة واحتياجات النظافة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

مع تفشي كورونا حول العالم، هل تتوقع التوصل قريبا للقاح يكافح الوباء؟

الإستفتاءات السابقة