العراق | صورة لنصرالله والكعبي.. "النجباء" تلاقي حزب الله

موقع وئام - تعرف على أصدقاء جدد

ذكّر زعيم ، خلال كلمة له، الأحد، بقضية الثأر لقائد فيلق في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، واصفاً الأخير بالشخصية المركزية، داعياً الشعب العراقي إلى الوفاء له ولسليماني، والرد على مقتلهما. وأضاف "أقول للشعب العراقي إن مسؤولية الرد تقع على عاتقكم".

وعلى الرغم من هذه الدعوة التي تعتبر تدخلاً في شؤون بلد آخر، فإن "حركة النجباء" الموالية لإيران سارعت إلى الاستجابة.

فنشر المتحدث باسم ميليشيا "حركة النجباء" ومعاون الأمين العام للحركة أكرم الكعبي نصر الشمري في تغريدة له على حسابه ""، صورة للقاء جمع نصر الله بالأمين العام للحركة أكرم الكعبي في تموز 2019.

وكان الشمري نشر في وقت سابق تغريدة قال فيها: "قرارنا ببدء العد التنازلي للرد على قوات الاحتلال الأميركي عسكرياً هو قرار عراقي بامتياز ولن نسمح بالتدخل به من أي طرف كان، ونعتذر من الجواب عن أي طلب خارجي أو داخلي لتأجيله حتى من الأصدقاء مع احترامنا لكل شركاء الدم والعقيدة، وسيكون باسم عمليات الشهيد القائد جمال".

أكرم الكعبي حركة النجباء

يذكر أن زعيم ميليشيا النجباء، أكرم الكعبي، كان هدد، السبت، القواعد الأميركية في ، موضحا أنهم جاهزون للثأر لمقتل قياداتهم والانتقال من حالة الدفاعِ إلى الهجوم. كما قال الكعبي، في كلمة من طهران، إن قيادة النجباء أغلقت كل مقراتها العلنية في العراق، مؤكدا أنه يتحمل مسؤولية الرد الذي سيقوم به بشكل علني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى