أهم الأسباب للتفكير الدائم بالجنس!

أهم الأسباب للتفكير الدائم بالجنس!
أهم الأسباب للتفكير الدائم بالجنس!

منذ العصور القديمة والخيال الجنسي ناشط، وخصوصاً لدى العرب القدامى الذين كانوا يألفون قصائد جنسية مثل امرؤ القيس وعنترة بن شداد، فحولوا الصحراء إلى مادة محفزة للخيال ومثيرة للشهوات.

ويعتبر البعض أن التفكير بالجنس واستخدام الخيال الجنسي بشكل دائم هو مرض أو اضطراب نفسي، أما البعض الآخر فيصنّفه كفلسفة عميقة.

ويذكر العلماء أهم وأبرز 3 أسباب لهذه الحالة وهي:

الرغبة الجنسية

إن الرغبة الجنسية المرتفعة تشكّل أحد أبرز أسباب كثرة التفكير بالجنس بشكل دائم.

العجز الجنسي

يعتبر العجز الجنسي أحد أبرز أسباب التفكير الكثير بالجنس ذلك لأن الشخص غير قادر على طاقاته الجنسية في العالم الواقعي، فيبحث عن تجسيدها في خياله. كما ويمكن للشخص الذي يعاني من عجز ومشاكل جنسية أخرى أن يرى نفسه بطلاً ماسكاً لزمام الأمور في كل أفكاره المتعلّقة بالجنس.

الكآبة والملل

للكآبة التي يعيشها الشخص (المرأة أو الرجل) جرّاء المشاكل في مكان العمل، العائلية أو الحياتية المختلفة تؤدي إلى التفكير الكثيف بالجنس وذلك لأن هذه الأفكار تساعد على رفع المعنويات والترفيه عن النفس. فيمكن أم تشكّل هذه الأفكار لبعض الأشخاص ملاذاً آمناً يعبّرون فيها عما يشعرهم بالسعادة في الحياة بدون أي خجل أو حواجز.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى