مفتاح قلب المرأة… الشوكولا

مفتاح قلب المرأة… الشوكولا
مفتاح قلب المرأة… الشوكولا

كتبت فانيسا الهبر في صحيفة “الجمهورية”:

«عندما تُعشق الشوكولاتة»، لا شكّ أنكِ تذكّرت هذا الإعلان حين تذوب امرأة في عشق الشوكولا من أوّل قضمة، فتغمض عينيها وتسرح في طعمه الحلو. سمعنا الكثير عن فوائد الشوكولا وتأثيره المفاجئ على الصحة الجسدية والنفسية أيضاً، لكن هل من علاقة خاصة تجمع النساء به؟ علاقة حب وعشق دائماً ما يصوّرونها في الاعلانات؟

في الإعلانات يصوّرون لكِ الشوكولا على أنه متعة مُذنبة لا يمكنكِ مقاومتها. عشيق سري تركنين إليه للشعور بسعادة مؤقتة تدوم لبضع دقائق ثم تزول.

تلعب شركات الإعلانات على العواطف عند التسويق لماركة شوكولا معيّنة، من خلال تسليط الضوء على «علاقة عشق» تجمع النساء بها، لا بل انها تبالغ بها أحياناً. فمع مرور السنين، أصبحت إعلانات الشوكولا تعطي تلميحات جنسية نوعاً ما، وكأنها تشبع رغبات جوع المشاهدين والأحاسيس التي يمنحها هذا المُنتج. لكن مَن يتأثّر أكثر بهذا النوع من الإعلانات، المرأة أو الرجل؟

لا شكّ أنكِ ولو لمرّة شعرت بالذنب بعد تناول كمية لا بأس بها من الشوكولا في الأيام العصيبة، ولا شكّ أنه دائماً ما تصيبكِ رغبات فُجائية وشديدة لتذوّق الشوكولا، من دون سبب. وفي هذا الصدد، أشارت العديد من الاستطلاعات الى أنّ الشوكولا يُعتبر من أكثر الأطعمة الذي تشتهيها النساء. لذلك، تصيبك على الأرجح لحظة «التوَحُّم» على الشوكولا عند أو قبلها، بحسب ما تشير إليه الدراسات.

وأثبتت دراسات عديدة أيضاً أنّ الشوكولا يساعد المرأة بالتحديد على التعامل مع المشاعر السلبية، بما فيها التوتر والصداع الذي يَصحب الدورة الشهرية. وفي التفاصيل، عند اختلال التوازن الهورموني في الجسم خلال الدورة الشهرية يرتفع مستوى الكورتيزول أي هورمون الإجهاد في الجسم. نتيجة ذلك، تحتاجين لتناول أطعمة مثل الشوكولا التي تحتوي على السكر لتساعدكِ على تعويض المشاعر السلبية بأخرى إيجابية، لاسيّما الشعور بالحب الذي يمنحكِ إيّاه الشوكولا.

وفي بعض الأحيان نحتال، نحن النساء، على أنفسنا وعلى الرجيم الذي نتّبعه بلوح أو لوحين شوكولا أو أكثر، حسب الحالة النفسية، وتنتهي عملية الخيانة ببضعة كيلوغرامات زائدة على الميزان… ولا نشعر بالأسف حتى!

من جهة أخرى، يُعتبر الشوكولا من بين أفضل الهدايا الصغيرة التي ترافق اللحظات الرومانسية. من المشاهد الرومانسية الكلاسيكية التي نراها في الأفلام، انتظار الحبيب حبيبته أمام باب منزلها حاملاً بيده باقة ورود وبيد أخرى علبة شوكولا. رغم أنها ليست هدية ذات أهمية كبيرة، لكنها تبدو مثالية للاعتذار بعد خلاف حاد مع الزوجة أو الحبيبة مثلاً، أو مجرد للتعبير عن المشاعر. لا شكّ أنّ الشوكولا يشكّل نقطة ضعف لدى معظم النساء، خصوصاً أنه يمنحها الشعور بالراحة والسعادة ولو لفترة قصيرة.

من الواضح أنّ المرأة لا تحتاج الى إعلان يغريها لتناول الشوكولا، خصوصاً إذا كان يحمل القليل من الإيحاءات الجنسية، إذ أظهرت الأبحاث المتعلقة بالإعلانات أنّ النساء، عموماً، يستجبن بشكل سلبي للإعلانات الجنسية أكثر من الرجال.

تلجأ المرأة لتناول الشوكولا من تلقاء نفسها، وربما تعتبر شركات الإعلانات حاجة المرأة المستمرة للشوكولا «تحصيل حاصل». عكس الرجل الذي قد يحتاج لبعض «الإغراءات» لعلّه يشتهي تناول الشوكولا أكثر من المأكولات الأخرى، مثل اللحوم والبرغر. يُقال انّ أكثر ما يُسعد الرجل هو وجبة أكل لذيذة تلبّي رغبته. وإذا كان مفتاح قلب الرجل «كرشه»، فمفتاح قلب المرأة… الشوكولا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بالفيديو: تصرف مثير من رجل أمن سعودي مع والدته
التالى المخرج بيتر حشاش يُبدع في “يا ميمتا”!



 

Charisma Ceramic