الغرب يحتفل بـ”الدبدوب”.. وهذا سر اسمه “تيدي بير”!

الغرب يحتفل بـ”الدبدوب”.. وهذا سر اسمه “تيدي بير”!
الغرب يحتفل بـ”الدبدوب”.. وهذا سر اسمه “تيدي بير”!

يحتفل الغرب اليوم 9 أيلول بلعبة لا يخلو أي منزل منها، كما أنها من أكثر الهدايا تفضيلا عند الفتيات في مناسبات مختلفة، ومن أبرزها “عيد الفالنتاين”، إنه الدب المحشو أو المعروف باسم “الدبدوب”.

السر وراء “الدب تيدي”

يتساءل الكثيرون حول السر وراء اسم “الدبدوب” باللغة الإنجليزي “تيدي بير”، يعود هذا لواقعة تتعلق بالرئيس الأمييكي الراحل، ثيودور روزفلت، حدثت في عام 1902، عندما رفض إطلاق النار على شبل دب، أثناء رحلة صيد قام بها في ولايم ميسيسيبي، بحسب موقع “ناشونال داي كالندر”.

وتحول خبر عفو “روزفلت” عن الدب الصغير، إلى خبر متداول في وسائل الإعلام الأميركية، وقام رسام الكاريكاتير في صحيفة “واشنطن بوست”، كليفورد بيريمان، بنشر كاريكاتير للواقعة، في 16 تشرين الثاني 1902، والذي تحول إلى واحد من أشهر رسوم الكاريكاتير الكلاسيكية.

وأوحى رسم الكاريكاتير لثيودور روزفلت مع الدب، صاحب متجر ألعاب في مدينة الأميركية، يدعى موريس ميتشوم، لكي يستأذن وقتها، كي يطرح لعبة تحمل اسم “دب تيدي” (Teddy Bear).

وفي وقت لاحق، حضر الرئيس الأميركي، ثيودور روزفلت، حفل زفاف، استخدم فيه نحو 3000 “دب تيدي” كجزء من زينة الزفاف.

كما أنه في عام 1906، تم إدراج اسم “الدب تيدي” (Teddy Bear) لأول مرة في قاموس أوكسفورد الشهير.

شخصيات كارتونية مستوحاة من “الدبدوب”

ومنذ طرح لعبة “الدبدوب” أو “الدب تيدي” في الأسواق، ظهرت من بعده العديد من الشخصيات المحببة للأطفال المستوحاة منها، مثل “بيغ بيرد” من مسلسل الأطفال “شارع سمسم”، والدب “ويني ذا بوه” من إنتاج “” والدب “بادينغتون”، من قصص بريطانية شهيرة للأطفال.

مظاهر الاحتفال بـ”يوم الدبدوب”

ويتم الاحتفال سنويا بيوم “الدبدوب”، عن طريق مشاركة صور لبعض شخصيات “تيدي بير” المفضلة على ، مع مشاركة الذكريات عنه بمرحلة الطفولة.

من أبرز احتفالات بلعبة “الدب تيدي” في 9 أيلول 2019، أعلنت “Build-A-Beat” وهي شركة بيع بالتجزئة أميركية، يقع مقرها في أوفرلاند بولاية ميسوري، وتبيع دمى الدببة وغيرها من الحيوانات المحشوة، عن طرحها إصدارا محدودا من “دبدوب” مقابل 6.50 دولار أميركي، والمتوافر في 2000 متجر “والمارت”.


فوائد معانقة “الدبدوب”

وتؤكد شركة “Build-A-Bear”، إن الدراسات أظهرت أن معانقة “الدب المحشو” يمكن أن يساعد الأطفال على بناء الثقة بأنفسهم، ويكون بمثابة أداة علاجية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بالفيديو: اكتشاف أصغر حصان في العالم!
التالى انتقادات لترامب بسبب حركة “غريبة”.. فهل أهان ميلانيا؟ (فيديو)