كورونا تسبب بأكبر اضطراب للتعليم بالتاريخ

كورونا تسبب بأكبر اضطراب للتعليم بالتاريخ
كورونا تسبب بأكبر اضطراب للتعليم بالتاريخ

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أن جائحة فيروس كورونا تسببت في أكبر اضطراب في العملية التعليمية في التاريخ، بإغلاق المدارس في أكثر من 160 دولة في منتصف تموز، مما أثر على أكثر من مليار طالب.

وحذر الأمين العام من أن العالم يواجه “كارثة يمكن أن تهدر الطاقات البشرية التي لا توصف وتقوض عقودًا من التقدم وتفاقم التفاوتات القائمة بالفعل”.

وقال غوتيريش، في رسالة مصورة وبيان من 26 صفحة: “نحن نعيش لحظة حاسمة في حياة أطفال وشباب العالم. إن القرارات التي تتخذها الحكومات والشركاء الآن سيكون لها تأثير دائم على مئات الملايين من الشباب، وعلى آفاق التنمية في الدول لعقود قادمة”.

وطالب بإعادة فتح المدارس بمجرد السيطرة على تفشي الفيروس محليًا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى