نقص المال قد يؤدي إلى آلام في الرأس والمعدة!

نقص المال قد يؤدي إلى آلام في الرأس والمعدة!
نقص المال قد يؤدي إلى آلام في الرأس والمعدة!

إشترك في خدمة واتساب

كشفت دراسة حديثة في ، أن الأشخاص الذين يعانون وضعا ماليا صعبا، يصابون بالإرهاق، كما أنهم يتعرضون لحالات نفسية صعبة مثل البكاء والشعور بالذنب بالإضافة للإرهاق والضغط..

وتقول مختصة في العلاج النفسي، إن التوتر الناجم عن الوضع المالي يؤدي إلى تبعات وآلام في الجسم، كما أنه يؤثر أيضا على عمل الجهاز المناعي، وحين يضعف هذا الجهاز، فهذا يعني أن الإنسان يصبح أكثر عرضة للإصابة بالأمراض، وبالتالي، فإن “نقص المال” قد يؤدي إلى آلام في الرأس والمعدة.

وتضيف الباحثة أن الشخص الذي يمر بأزمة مالية، لا يفكر كثيرا في العواقب المستقبلية، لأن الأهم بالنسبة إليه هو الخروج من المأزق المحدق به، إذ يكون مستعدا لأن يطلب قرضا بفوائد عالية للخروج من أزمته.

وينبه المختصون في الصحة النفسية ، إلى أن الأزمات المالية والديون المتراكمة قد تؤدي إلى الإقدام على الانتحار في ظل عدم وجود حلول آنية سهلة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى التعصيب.. مزيج من الوراثة والسلوك المكتسب