بيع رسالة بخط يد أينشتاين بـ6100 دولار… ماذا جاء فيها؟

بيعت مذكرة بخط يد العالم الفائز بجائزة نوبل، ألبرت إينشتاين، في مزاد أقيم في ، كتبها لامرأة شابة لفتت نظره على ما يبدو خلال زيارة لإيطاليا.

ولفتت دار وينرز للمزادات والمعارض، إلى أن إينشتاين كان يزور شقيقته في فلورنسا في تشرين الأول 1921، وعلم أن طالبة كيمياء شابة تسمى إليزابيتا بيتشيني تعيش بشقة في الطابق العلوي.

وأوردت الدار أن إينشتاين (عمره آنذاك 42 عاما) كان مهتما بمقابلة الطالبة (22 عاما في ذلك الوقت)، وهي ابنة كيميائي شهير، لكنها كانت خجولة للغاية ورفضت طلبه.

وحين غادر إينشتاين فلورنسا، ترك مذكرة موقعة بالألمانية تقول “إلى الباحثة العلمية، التي أنحني تحت أقدامها وأجلس يومين كاملين كهدية تعبيرا عن الود”.

وتعد عبارة “الجلوس عند أقدام شخص ما” تعبير في ألمانيا عن المودة.

وبيع الخطاب مساء الثلاثاء بمبلغ 6100 دولار، بما في ذلك الرسوم، فيما وصف غال وينر، الرئيس التنفيذي لمؤسسة وينرز، المذكرة بالـ”مخزية”.

وعرض مزاد الثلاثاء خطابا يعود إلى عام 1928 من أينشتاين لزميله هيرمان مونتز، والذي قالت دار المزادات إنه يحتوي على أفكار “للمرحلة الثالثة من نظرية النسبية” وصورة لإينشتاين وهو يدخن الغليون.

وتم بيع الخطاب بمبلغ 103 آلاف و700 دولار. ولم يتم بيع الصورة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى