ورقة نقدية كندية جديدة تحمل صورة سيدة “سوداء”… من هي؟

ورقة نقدية كندية جديدة تحمل صورة سيدة “سوداء”… من هي؟
ورقة نقدية كندية جديدة تحمل صورة سيدة “سوداء”… من هي؟

أصدرت كندا بالتزامن مع اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من آذار كل عام، ورقة نقدية جديدة من فئة 10 دولارات، تعد الأولى بمواصفاتها في تاريخ البلاد.

وللمرة الأولى في تاريخ كندا، تحمل ورقة العملة الجديدة صورة سيدة لا تنتمي إلى العائلة الملكية البريطانية، بل هي سيدة من العرق الأسود تدعى “فايولا ديزموند”، وقد عرفت بدفاعها عن الحقوق المدنية.

وأفاد مصرف كندا المركزي عبر موقعه على الإنترنت، تحت عنوان “الشجاعة والكرامة”، بأن ديزموند “سيدة أعمال سوداء ناجحة، سجنت وأدينت وغرمت بسبب رفضها مغادرة مقعد مخصص للبيض في السينما عام 1946”.

وأضاف بنك كندا المركزي أن قصة ديزموند كانت مصدر إلهام للسعي وراء المساواة العرقية عبر كندا، وقصتها جزء دائم من المتحف الكندي في مجال حقوق الإنسان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى