تعديل بسيط في النظام الغذائي يحمي من النوبات القلبية

تعديل بسيط في النظام الغذائي يحمي من النوبات القلبية
تعديل بسيط في النظام الغذائي يحمي من النوبات القلبية

حدّد الخبراء كمية الملح التي يحتاج الفرد إليها للمساعدة في تقليل خطر الإصابة بنوبة قلبية مميتة.

ووفقًا لبحث حديث نُشر في BMJ Nutrition Prevention & Health، فإن مجرد خفض متواضع جداً من تناول الملح يوميًّا يمكن أن يقي بشكل كبير من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية.

ومن المعروف أن الملح يرفع ضغط الدم ويمكن أن يؤدي إلى أمراض القلب والأوعية الدموية، توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية بما لا يزيد عن 6 غرام من الملح يوميًّا وهو ما يعادل حوالى ملعقة صغيرة واحدة، وهذا يشمل الملح الموجود في الأطعمة الجاهزة وعند الطهي.

وبحسب الدراسة تمتلك أعلى كمية من الملح في أي دولة حيث يأكل الشخص العادي 11 غرامًا يوميًّا، ومن خلال تحليل حجم السكان وتناول الملح وأمراض القلب، اكتشف العلماء أن تقليل تناول الملح بمقدار 1 غرام فقط في اليوم يمكن أن يمنع أكثر من تسعة ملايين نوبة قلبية وسكتات دماغية في الصين.

وقال الباحثون، من مجموعة حملات Action on Salt، إن تقليل تناول الملح بمقدار 1 غرام يمكن أن يمنع أيضًا أكثر من أربعة ملايين حالة وفاة في البلاد في غضون ثماني سنوات، وعلى الرغم من أن البريطانيين لا يستهلكون الكثير من الملح مثل الناس في الصين، إلا أنّ الدراسة تشير إلى أنّ التقليل من الملح مفيد لصحة القلب والأوعية الدموية بشكل عام.

ولفت أستاذ طب القلب والأوعية الدموية في جامعة كوين ماري بلندن ورئيس منظمة Action on Salt والمؤلف المشارك للدراسة غراهام ماكغريغور إلى أنّ “تقليل الملح هو الإجراء الأكثر فعالية من حيث التكلفة لخفض ضغط الدم وتقليل عدد الأشخاص الذين يموتون يعاني من السكتات الدماغية وأمراض القلب”.

يأتي ذلك في الوقت الذي توصلت فيه دراسة أخرى، إلى أن استبدال الملح ببدائل الملح الغذائية، مثل LoSalt، يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى