"تعري وتحرش".. حفل يثير جدلا بالأردن والداخلية توقف منظميه

"تعري وتحرش".. حفل يثير جدلا بالأردن والداخلية توقف منظميه
"تعري وتحرش".. حفل يثير جدلا بالأردن والداخلية توقف منظميه

| أثار حفل صاخب في العاصمة الأردنية عمّان، جدلا واسعا في ، استدعى تدخل الحكومة بشكل رسمي.

 

ونشر ناشطون مشاهد من حفلة حملت اسم "قلق"، قامت فيها فتيات بتأدية رقصات تعرّ أمام مجموعة كبيرة من الشبان.

 

وقال ناشطون إن حالات تحرش كثيرة سجلت ضد فتيات قاصرات.

 

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية "بترا"، أن سمير المبيضين، أوعز بإيقاف منظمي الحفل، الذي أقيم على أحد المطاعم الشهيرة في العاصمة.

 

وأوضحت الوكالة أن قرار الوزير جاء بعد "تناقل الصور والفيديوهات التي تخدش الحياء العام".

 

اللافت أن الفعالية أقيمت بترخيص رسمي من محافظ العاصمة عمّان، كما أوردت وكالة الأنباء "بترا".

 

إلا أن موافقة المحافظة تضمنت اشتراط عدم تقديم أي مشروبات روحية، إلا أن مخالفة المطعم والقائمين على الحفل لذلك، أدى إلى قرار توقيهم جميعا.

 

وفي وقت لاحق، قالت "بترا" إن وزير الداخلية أوعز إلى وزارة السياحة بإغلاق المطعم الشهير الذي يقع على طريق مطار الملكة علياء الدولي.

 

وكان مجموعة من نواب البرلمان، استنكروا سماح محافظ العاصمة بإقامة الحفل، في حين تم منع عدة فعاليات سياسية واقتصادية خلال اليومين الماضيين.

 

وقال النائب صالح العرموطي إنه يستهجن "السماح بفعالية (الفجور) في حين يمنع شباب عن إقامة فعالية سياسية، وتمنع جبهة العمل الإسلامي من إقامة فعالية نصرة للأنروا".

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى