“كباب الجبنة” ينافس الفلافل والشاورما

“كباب الجبنة” ينافس الفلافل والشاورما
“كباب الجبنة” ينافس الفلافل والشاورما

فتحت شركة سويسرية المجال أمام النباتيين للحصول على ساندويشات جديدة مختلفة، بحسب صحيفة “ذي صن” البريطانية.

وأطلقت الشركة المنتجة “ناتورلي” على المنتج الغذائي الجديد اسم “تشيباب” (اختصارا من كلمتي تشيز أو جبنة وكباب) ويعني “كباب الجبنة” وهو أقرب إلى شاورما الجبنة منه إلى الكباب بحسب الشركة.

ووفقا للشركة المنتجة فإن “كباب الجبنة”، الذي ينافس  الفلافل والشاورما، هو عبارة عن دمج بين 3 أنواع من الجبنة هي الشيدر والحلومي والراكليتي، والأخيرة عبارة عن جبنه سويسرية ذات أصول فرنسية، تتمتع بقوام شبه صلب غير مبسترة.

وتعد وجبة “كباب الجبنة” هذه الأولى من نوعها في العالم، وتتمتع بطعم قوي رغم غياب نكهة الجبنة عنه.

ويقدم ساندويش “كباب الجبنة” على شكل الشاورما بتقطيعه وإضافة مكونات أخرى من شرائح البصل والملفوف والبطاطس والطماطم والسماق.

وبالطبع يمكن تناولها حسب رغبة المستهلك، أي إضافة الفلفل لتصبح حارة، أو معتدلة من دون إضافات.

لكن “كباب الجبنة” لن تكون متاحة للجميع حاليا، فهي لا تباع إلا في 3 مطاعم في زيوريخ في سويسرا ومطعم واحد في مدينة فرايبورغ في ألمانيا.

أما الشركة المنتجة “ناتورلي” فتقول إن منتجات الألبان الداخلة في تصنيع “كباب الجبنة” تأتي من مزارع الأبقار الطبيعية في الجبال المحيطة بمدينة زيوريخ.

وقال مبتكر كباب الجبنة رونالد ريوغ، في تصريح لموقع “ميونيتشز” الإخباري الخاص بالطعام، إنه كان يعمل على المنتج منذ عام وأن الطلب عليه كبير ويفوق القدرة على الإنتاج حاليا.

ويقول ريوغ إن السعر مرتفع قليلا بالنسبة إلى المستهلك، موضحا أن السبب وراء ذلك هو مساعدة مزارع الألبان الريفية وضمان أن تحصل الأبقار المنتجة للأجبان على أفضل مواد مغذية ورعاية صحية، لتعطي حليبا فائق الجودة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى