بعد 128 عاما.. حسم نهائي لجدل “ورق التواليت”

بعد جدل استمر منذ ما يزيد على 128 عاما، حسمت منظمة استرالية كيفية وضع لفافة ورق التواليت في مكانها بحسب ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجدل المستمر منذ عقود كان محتدما حول ما إذا كانت اللفافة يجب أن توضح بحيب يكون الورق في الأعلى أم في الأسفل.

وتمكنت جمعية “تشويس” الأسترالية المعنية بالمستهلكين من حسم الجدل المحتدم أخيرا، أما الجواب النهائي فهو أنها يجب أن تكون للأعلى.

وكانت جمعية “تشويس” عثرت على براءة اختراع لفافة ورق التواليت التي يعود تاريخها إلى نحو 128 عاما، وتحديدا إلى 15 أيلول 1891، تبين فيها كيفية وضع اللفافة، وهو أن يكون الورق في الأعلى وليس الأسفل.

وجاء في رد تشويس على الجدل “هنا في تشويس.. نحن لا نخشى الوصول إلى الحقيقة المتعلقة بمخاوف المستهلك.. ولذلك شرعنا في توفير إجابة حاسمة ونهائية بشأن طريقة وضع لفافة ورق التواليت في مكانها المخصص في الحمام، وينبغي أن يكون الورق في الأعلى”.

وأضافت “لذا، وخشية خسارة المزيد من المستهلكين، فإننا نعلن هنا أن الأعلى هو الطريقة الصحيحة لوضع لفافة ورق التواليت”.

وقال أحد المستهلكين “إن الناس في هذا العالم نوعان، الأول هو الذي يضع الورق إلى الأعلى”، فرد عليه آخر قائلا “ثم هناك الوحوش”.

ومع ذلك ما زال البعض الآخر يصر على العناد والجدل بأنها يجب أن تكون إلى الأسفل.

وقال أحدهم “إلى الأسفل على طول.. فهي تمنحك الراحة والسرعة والسيطرة بيد واحدة على أي عدد من الأوراق يجب أن تقتطع أو تستخدم”.

غير أن كثيرين حسموا موقفهم بأنه إذا كانت للأعلى أو الأسفل فهذا لا يهمهم، والمهم بالنسبة إليهم هو “وجود ورق التواليت”، وعبروا عن امتنانهم لوجوده.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى