عائلة ميري: فارق الحياة قبل حادث سيارة الإسعاف

عائلة ميري: فارق الحياة قبل حادث سيارة الإسعاف
عائلة ميري: فارق الحياة قبل حادث سيارة الإسعاف

أوضحت عائلة الراحل يوسف حسن ميري أنه فارق الحياة في منزله قبل أن ينقله مسعفو الصليب الأحمر، ولم يقض بعد حادث السير في .

وقالت العائلة، في بيان: “بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره، تفيد أسرة المرحوم يوسف حسن ميري (91 عامًا) بأن فقيدها كان قد فارق الحياة في منزله، وهو ما أثبته تقرير الطبيب الشرعي. وكانت عائلة المرحوم بادرت إلى استدعاء الصليب الأحمر اللبناني لحظة حصول الأزمة القلبية مع فقيدها فجر السبت في محاولة لإنعاشه. وقد لبى الصليب الأحمر اللبناني نداء الواجب على أكمل وجه، حيث وصل المسعفون مباشرةً، إلا أن المرحوم كان قد فارق الحياة في حينها، وعلى الرغم من ذلك واصل المسعفون محاولات الإنعاش وكان الموت حق؛ وذلك قبل وقوع حادث السير مع سيارة الإسعاف التابعة للصليب الأحمر اللبناني التي كانت تقل المرحوم”.

وشكرت عائلة الفقيد “الصليب الأحمر اللبناني على تلبية الواجب، وما يقدّمه عناصره من جهود وتضحيات”، داعيةً بـ”الشفاء العاجل لمسعفيه ولجميع المصابين من جراء هذا الحادث”.

يشار إلى أن حادث السير وقع فجر السبت وأدى إلى إصابة 5 أشخاص.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى