رابطة التعليم الأساسي: “سنقيم الدنيا إن مسستم بحقوقنا”

رابطة التعليم الأساسي: “سنقيم الدنيا إن مسستم بحقوقنا”
رابطة التعليم الأساسي: “سنقيم الدنيا إن مسستم بحقوقنا”

ردت رابطة معلمي التعليم الأساسي في على كلام رئيس جمعية تجار نقولا شماس عن المس بمكتسبات المعلمين والموظفين والعسكريين، وقالت: “في يوم عيد البشارة، أطل علينا “الملاك” الحاج نقولا الشماس ناطقًا باسم الهيئات الاقتصادية ومعلنًا بدء حملة شعواء على سلسلة الرتب والرواتب، محمّلًا إياها كامل المسؤولية عن الانهيار المالي القريب للدولة، ولم يتحدث عن الهدر والفساد ولا عن عجز الدولة عن البدء بالإصلاحات الجدية لوقف النزف المستمر في مالية الدولة”.

وأضافت، في بيان: “إلا أن السلسلة هي الطغمة الكبرى، فتحسين الظروف المعيشية لمئات آلاف الأسر اللبنانية من معلمين وموظفين وعسكريين ومعظمهم من ذوي الدخل المحدود هو المشكلة، فبسببها سيكون للمستفيدين منها، وجلهم من فقراء الشعب اللبناني، شقق فخمة في العواصم الأوروبية ويخوت لا تسعها شواطئ لبنان وأرصفته البحرية، وسينتقل معظمهم إلى دول أوروبا والعالم للاستجمام والتزلج، وسيقدّم بعضهم على شراء طائرة خاصة ليتنقل بها مع حاشيته على نفقة الدولة اللبنانية”.

وتوجّهت الربطة إلى شماس بالقول: “والله عيب يا حج نقولا، توازن قليلًا! لماذا لم تتكلم عن التهرب الضريبي الذي يتجاوز المليارات والتي تقوم به شركاتكم الاقتصادية؟ لماذا لم تتناول بإسهاب مزاريب الهدر والفساد والتهريب في المرفأ والمطار وكل مرافق الدولة؟ لماذا لم تتحدث عن الإجارات الفاحشة لمباني الدولة، ومعظمها مملوكة من أمثالك؟ لماذا لم تسهب في تنفيذ السمسرات والعمولات الباهظة الكلفة على الدولة التي تشاركون الفاسدين في اقتسامها؟ لماذا لا تتكلمون عن زيادة ظاهرة الإثراء غير المشروع للسياسيين الذين تدعمهم”؟

وختمت: “لن تستطيع أن تمس بمكتسبات محدودي الدخل من المعلمين والموظفين والعسكريين، ولن تنال من لقمة فقراء الشعب اللبناني، ولن تنال ولا حتى من 1% من السلسلة، وسنكون لك ولكل الطبقة السياسية الفاسدة بالمرصاد، وسنقيم الدنيا ولن نقعدها إن حاولتم المساس بحقوقنا. إستعدوا جيدًا للمنازلة، وسترى كيف أن أكثر من نصف الشعب اللبناني المستفيد من تقديمات السلسلة سيهب لمواجهتكم، وغدًا لناظره قريب، ونقول لك خيّط بغير هذه المسلة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى