المشاكل الإعلامية بين الجراح ونجم

المشاكل الإعلامية بين الجراح ونجم
المشاكل الإعلامية بين الجراح ونجم

بحث وزير الاعلام ، في مكتبه في الوزارة، مع وفد من حركة “أمل” برئاسة النائب أيوب حميد يرافقه مسؤول الاعلام المركزي في الحركة الدكتور رامي نجم وعدد من أعضاء المكتب الاعلامي للحركة، تطوير الاعلام الرسمي والاستفادة منه لتعزيز الهوية الوطنية.

اثر الاجتماع، قال نجم: “كانت جولة أفق حول المشاكل التي تواجهها نقابة المحررين وكيفية وتطوير العمل فيها، بالاضافة الى موضوع الحريات الاعلامية وكيفية التعامل معه ووجوب معرفة ان هناك حدودا للحرية يجب التوقف عندها”.

من جهته، قال النائب حميد: “بحثنا في آفاق العمل الاعلامي في كل المجالات، ان كان الاعلام الخاص او الاعلام الرسمي، وضرورة تعزيز المؤسسات الرسمية في وزارة الاعلام من تلفزيون واذاعة ووكالة. كما تحدثنا في الهموم العامة التي تتعلق بطريقة التعاطي الاعلامي المسؤول والشجون الوطنية. وكانت هناك اقتراحات تتعلق بالاعلام والاعلان، وسيكون للمكتب الاعلامي في الحركة دور في إبداء بعض الملاحظات التي تطور وتحسن الافكار”.

اضاف: “سنبقى على تواصل مع الوزير الجراح، والمكتب الاعلامي لحركة “أمل” وضع نفسه بتصرفه بحكم الاختصاص، لاي أمر فيه مصلحة اعلامية ومصلحة للاعلاميين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى