“لجنة خطة الكهرباء”: شبه توافق ولا اتفاق!

“لجنة خطة الكهرباء”: شبه توافق ولا اتفاق!
“لجنة خطة الكهرباء”: شبه توافق ولا اتفاق!

أعلن وزير الإعلام ، بعد اجتماع اللجنة الوزارية المكلفة دراسة خطة الكهرباء، أن هناك “جلسة الخميس لإستكمال النقاش”، مؤكدا أن “الجو إيجابي”. وأشار إلى أن “الهدف الأساسي تخفيض العجز وتأمين الكهرباء 24/24″، لافتا إلى أن الخيارات مفتوحة.

وكشف الجراح عن أن “هناك شبه توافق حول الخطة المقدمة من وزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني، والأماكن التي ستكون فيها المعامل الموقتة والدائمة لانتاج الكهرباء”.

وتابع: “بالنسبة إلى معمل سلعاتا، هناك أرض استملكتها مؤسسة كهرباء كافية للمرحلة الأولى من الإنتاج”، موضحا أن “البحث حول ما إذا كان هناك حاجة إلى أرض إضافية من يمول الإستملاك”.

وأكد الجراح أن هناك “سرعة وتقدم في النقاش”، مشيرا إلى أن “اللجنة توصلت إلى رأيين حول كيفية إدارة المناقصات،” لافتا إلى أن هناك حاجة الى وقت أكثر لاتخاذ القرار”.

البستاني

واشارت وزيرة الطاقة والمياه ندى بستاني الى “اننا ندرس 290 صفحة وكل قرار نتوقف عنده”، ورأت انه “من الطبيعي أن يأخذ النقاش وقتا طويلا”.

واعتبرت بستاني ان “المحادثات إيجابية وموضوع المناقصات يناقش”، وأكدت انه “لا مشكلة لدينا في الذهاب إلى إدارة المناقصات”. وشددت على “اننا نريد كهرباء بأقل كلفة وبأسرع وقت وبأقل ضرر على البيئة”.

أفيوني

واعلن وزير الدولة للتكنولوجيا والمعلومات عادل افيوني عن “اننا نتقدم بالبحث وسنتابع كل الامور في الاجتماعات ونتوقع الانتهاء هذا الاسبوع”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى