صرخة الطفلة لين قبل يوم الهيموفيليا العالمي

صرخة الطفلة لين قبل يوم الهيموفيليا العالمي
صرخة الطفلة لين قبل يوم الهيموفيليا العالمي

وجهت الطفلة لين التي تعاني من الهيموفيليا صرخة الى رئيس الجمهورية العماد ووزير الصحة جميل جبق عشية اليوم العالمي للهيموفيليا وجاء فيها:

 

“لين بعد سنتين بدل ما تاخد أبره كل يومين صار بدها ابرتين والإبر مش متوفرين صرلن شهرين…

‎صار الوقت ولين صار عمرها ٨ سنين…

‎ومن سنتين زارت جدو الرئيس وسمتو جد الكل ومع ل ٨ سنين زادت كميه الدوا…

‎وينك يا جدو الرئيس !!!وين الوعد الي وعدتنا فيه انو تساعدنا بالدواء والمتابعة على جميع الأصعدة…

‎وينك يا بي الكل….بعدنا عالوعد ناطرين فسحة أمل بعهدك…

‎اذا نسيتو كلمات لين ودموع لين.

لين ما نسيتهن وولاد كتار متلها تأملو بدموع لين يجي الفرج على ملف الهيموفيليا ويخف نزفهن.

‎معقول صار  الوقت يرجع ينحط الملف بالجارور

‎مرقت فترة ولا مريض هيموفيليا حس انو في خطوره على حياته ولا اهل عطلوا هم انو كيف بدن يأمنو الدواء لانو كان الدواء متوفر لجميع المرضى حتى رغم الصعوبات المالية.

‎ بعد باقي  ٤ ايام عاليوم العالمي للهيموفيليا

‎ وفِي اهل مش قادرة تنام لا ليل ولا نهار هي وعم بتفكر كيف بدها تأمن الدواء ليضل ولادن عايشين وما يتعرضو للخطر…

ليش لليوم مش كل الادوية لحاملي الهيموفيليا متوفرة بالوزارة…

ليش لليوم ما بدنا نحس ولو ليوم واحد انو في حدا بهالدولة العظيمة عم بساعدنا…

نحنا مش معودين ندق ابواب حدا وكرامتنا فوق كل شي ومن حقنا انو نحصل على ابسط حق من حقوقنا…

‎ صار الوقت للانسانية مش للشفقة…

صار الوقت كل مسؤول يحس بوجع الناس ويعمل واجباته كاملة …

صار الوقت انه نعيش بكرامة من دون منة من حدا وبلا تربيح جميلة…

صار الوقت يتوفر الدوا لان من شهرين مقطوع وما حدا عم يسأل او عم بجرب يلاقي حل …

‎خلصنا قرف

‎صار الوقت ليتحرك ملف الصحة ، لان ملف بنتي فاضي من وقت صار في حكومه جديدة .

صار الوقت تحسوا ع دمكم وتوقفوا نزف دم  ولادنا….

‎صار الوقت يا مرسال صرختنا توصل للوزارة والحكومة والرئاسة…

صار الوقت بعد الصرخة ناخد نتيجة….

‎صار الوقت ما نراهن ع صحة وحياة ولادنا بقى…..”

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى