جبق: إعادة تسعير نحو 1500 دواء بطريقة مدروسة

جبق: إعادة تسعير نحو 1500 دواء بطريقة مدروسة
جبق: إعادة تسعير نحو 1500 دواء بطريقة مدروسة

أكد وزير الصحة العامة جميل جبق أن “هناك جدولا جديدا يشمل إعادة تسعير نحو 1500 دواء بطريقة مدروسة وغير عشوائية”.

ولفت جبق خلال تفقده مستودع الأدوية في الكرنتينا حيث تسلم هبة أدوية من سفير البرازيل باولو كورديرو، إلى أن “في 8 آلاف صيدلي و8 آلاف عاملين في شركات الأدوية، ما يعني وجود 16 ألف إنسان يعملون في قطاع الدواء ويغطون 16 ألف عائلة، وأن خفض الأسعار عشوائيا سيجعل الكثيرين يتضررون”. وأكد أن “برنامج الأسعار الذي سيطبق سيتناسب مع المواطن اللبناني في تنزيل سعر الدواء ويحافظ، في الوقت نفسه، على قطاع الصيدلة والدواء بحيث لا يتأثر سلبا العاملون في هذا القطاع”.

وقال جبق: “سنسعى إلى تطبيق نظام منهجي بحيث يكون التنسيق مباشرا بين مستودع الأدوية في الكرنتينا ووزارة الصحة العامة بهدف توفير الأدوية التي يحتاج إليها المواطنون بأقصى سرعة. فمهمتنا تتركز على عدم حرمان أي مريض يعاني مرضا مزمنا من الدواء الذي يحتاج إليه”.

وأعلن أن “كميات الأدوية التي سيتم توفيرها للمستودع ستكون أكبر من الكميات التي كانت تؤمن في السابق بحيث تكون كل دفعة كافية لستة أشهر، ويتم تكرارها تباعا، ما يمنع حصول انقطاع في أي دواء”.

وأشار إلى “ما تناولته وسائل التواصل الإجتماعي على خلفية قضية الطفلة لين التي أطلق أهلها صرخة إلى وزير الصحة عبر مواقع التواصل الإجتماعي قالوا فيها إن الدواء الضروري لعلاج ابنتهم المصابة بمرض شبيه بالهيموفيليا غير متوافر”، وأعلن أنه “تبلغ من المسؤولين المعنيين في وجمعية الهيموفيليا أن الدواء متوافر للفتاة ولكن الأهل يخشون من نفاد الكمية”. وطمأن أن “الدواء موجود في مستودع الكرنتينا وليس من مشكلة ويمكنهم في أي وقت الحصول على حاجتهم منه”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى