الأحرار: لتحييد لبنان قولًا وفعلًا

الأحرار: لتحييد لبنان قولًا وفعلًا
الأحرار: لتحييد لبنان قولًا وفعلًا

تمنى المجلس السياسي لحزب الوطنيين الأحرار اعتماد بنود إصلاحية اكثر في متن الموازنة لتعويض العجز الذي تعانيه ومن اجل انطلاقة جديدة تحاكي المبادئ التي قاربها وشدد عليها مؤتمر “سيدر”، معتبرا ان نسبة تخفيض العجز التي رست عليها مقبولة كمرحلة أولى على ان تليها معالجة الهدر الذي لم تتطرق له.

ولفت الى انه “يبقى من الأهمية بمكان التوافق الوزاري على تنفيذ مواد قانون الموازنة بروحية وطنية وبمسؤولية عالية تفرضهما الظروف التي يمر بها الوطن. وفي المناسبة، نجدد المطالبة بالشراكة بين القطاعين العام والخاص، وقد أصبحت ضرورة ملحة بعيدة كل البعد عن الاعتبارات الإيديولوجية والسياسية. وفي الحصيلة، الجميع مطالبون بوضع المناكفات والتجاذبات جانبا لانقاذ الوطن، على ان يتجلى ذلك خصوصا في مجال النفط والغاز بالإسراع في تلزيم البلوكات الواحد تلو الآخر للتعجيل في استثمارها والإفادة منها”.

ودعا “في خضم التوتر التي تشهده المنطقة، الى تحييد ، قولا وفعلا، عن الصراعات الإقليمية والدولية المحيطة به”. واعتبر ان “مصلحته تكمن في عنها وتركيز اهتمامه على مواجهة التحديات الاقتصادية والمالية والاجتماعية. وانه لمن النافل ان مسؤولية بعض القوى، وفي مقدمها “”، مضاعفة نظرا الى انخراطه في النزاعات التي تقوم في أكثر من بلد، وعليه فإننا نطالبه بالتزام المصلحة اللبنانية التي تفرض عليه الانسحاب من ساحات المواجهة والعودة الى كنف الدولة بعيدا من المقولات التي درج على تردادها لتبرير ممارساته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حاصباني يطالب باستقالة الحكومة!
التالى otv: حصة “القوات” في التعيينات لن تكون أفضل من حصتها في “الدستوري”