طعمة: الخطابات الشعبوية تضر بعلاقاتنا الخارجية

طعمة: الخطابات الشعبوية تضر بعلاقاتنا الخارجية
طعمة: الخطابات الشعبوية تضر بعلاقاتنا الخارجية

تمنى عضو “اللقاء الديموقراطي” النائب نعمة طعمة “الحفاظ على علاقات التاريخية مع الأشقاء والأصدقاء، بمعزل عن الخلافات والتباينات السياسية”، معتبرًا أن “هذا الشحن السياسي والخطابات والمواقف التصعيدية والشعبوية إنما تشكّل ضررًا كبيرًا على علاقاتنا الخارجية، ولاسيما مع من كان إلى جانب لبنان في الملمات وفي السراء والضراء، وتحديدًا المملكة العربية التي احتضنت اللبنانيين من كل الطوائف والمذاهب وكانت لهم خير معين والسند يوم تخلى العالم بأسره عن لبنان”.

وأضاف، في بيان: “ليتذكر الجميع أن المملكة العربية السعودية هي من أعاد إعمار لبنان ودعم اقتصاده، وثمة جالية لبنانية في المملكة هي أكبر الجاليات المنتشرة في دول العالم، والمملكة من كان لها اليد الطولى في التوصل إلى الذي أرسى السلم الأهلي وأوقف الحرب”.

ودعا “البعض إلى الهدوء والتعقل بعيدًا عن الغرق في هذه المساجلات السياسية العقيمة وفي التعرض لمن بلسم جراح اللبنانيين، فاللبنانيون هم أهل وفاء وشهامة وكرم، وسيبقون أوفياء لمن كان إلى جانبهم في محنهم وظروفهم الصعبة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى