سلسلة حرائق في مرجعيون والكورة

اندلعت حرائق في أعشاب يابسة في الصرفند وعدلون طاولت أشجار الزيتون والحمضيات.

وفي بلدة البابلية، التهمت النار أشجار السرو والزيتون وفي السكسكية والغسانية اقتصرت على الأعشاب اليابسة.

وشبّ حريق في بلدة الخرايب في أعشاب يابسة قرب ملعب حمود ، تعمل عناصر “كشافة الرسالة الإسلامية” بالتعاون مع الأهالي على إخماده.

كما تسبب الارتفاع في درجات الحرارة بحرائق عدة في مختلف بلدات قضاء مرجعيون وقراه.

وبعد حريق القليعة وميس الجبل صباحا، اندلع حريق هائل في خراج بلدة حولا، وصلت النيران فيه – بسبب سرعة الرياح – إلى وادي الحجير، ومنه إلى بلدة القصير، حيث أتت على عدد من الحقول المزروعة وبساتين الأشجار.

وعملت فرق “الدفاع المدني” و”جمعية الرسالة للإسعاف الصحي” و”الهيئة الصحية الإسلامية” على إهماد الحريق في أقصى سرعة ممكنة تفاديا لوصوله إلى المنازل المجاورة.

وأهمد عدد من الحرائق في منطقة الكورة وعمل عناصر الإطفاء على إهماد حريق امتد ليطاول أكواما من النفايات في خان بزيزا – الكورة.

كما وأهمدت الدفاع المدني حريقا امتد ليطاول أكواما من الأخشاب والإطارات غير الصالحة للاستعمال في ضهر العين وحريقا في أكوام من النفايات في دده – الكورة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى