اقتراح قانون من يعقوبيان لإلغاء الألقاب العثمانية والفرنسية‎

اقتراح قانون من يعقوبيان لإلغاء الألقاب العثمانية والفرنسية‎
اقتراح قانون من يعقوبيان لإلغاء الألقاب العثمانية والفرنسية‎

أعلنت النائبة أن “مجلس الوزراء التف على اقتراح القانون الذي كنت قد تقدمت به منذ أكثر من سنة لإلغاء الألقاب المعتمدة في مخاطبة ومراسلة الرسميين اللبنانيين الموروثة من العهد العثماني ومن زمن الانتداب الفرنسي على سبيل المثال لا الحصر: “فخامة”، “دولة”، “معالي”، “سعادة” وما شابهها. ونص الاقتراح على وجوب أن يُخاطب جميع الموظفين والمسؤولين كسائر المواطنين بلقب وبخطاب موحد يعتمد حصراً لقب “السيد” أو “السيدة” أو “السادة”.

واضافت، في بيان: “أصدر الأمين العام لمجلس الوزراء مذكرة إدارية طلب فيها عدم استعمال الألقاب في التخاطب. لا شك أن العبرة تبقى في التنفيذ وإن كنت على يقين أنه كان من الأفضل إقرار القانون لأن ذلك من شأنه أن يجعل تطبيقه أكثر جدية”.

واعتبرت أنهم “لم يقروا اقتراح القانون لأنه يحمل اسمي، علما أن كل ما يعنيني التطبيق، فهم ملوك الالتفاف على القرارات وعلى القوانين. فالقرار وكما ورد في المذكرة صادر سابقا بنسخة مماثلة عام 1997 وبقي حبرا على ورق”.

وختمت: “أناشد زملائي الصحافيين الالتزام قبل السياسيين بالتخلي عن هذه الألقاب بالكتابة والمخاطبة لأن الصحافة تأثيرها يبقى الأكبر. عسانا نخرج ولو متأخرين من القرون الوسطى، فالمسؤول بالنهاية في خدمة الناس ومساو لهم تماما ولا يحق له أن يمارس أي نوع من الفوقية لا بالشكل ولا بالمضمون أو بالممارسة”.

للاطلاع على اقتراح القانون، إضغط هنا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق دريان: لفرنسا دور مهم في مساعدة لبنان واللبنانيين
التالى إضراب لمحطات المحروقات في الشوف