جبق: سنمضي قدمًا في تنفيذ قانون منع التدخين

جبق: سنمضي قدمًا في تنفيذ قانون منع التدخين
جبق: سنمضي قدمًا في تنفيذ قانون منع التدخين

أكد وزير الصحة العامة جميل جبق جبق “المضي قدما في تنفيذ القانون 174 المتعلق بمنع التدخين في الأماكن المغلقة والحد من آثاره السلبية على الأطفال والعجز”.

وأضاف، خلال افتتاحه المؤتمر الطبي الثاني الذي نظمته الجامعة الأميركية في للتشخيص والعلاج من الأمراض السرطانية والمستعصية: “إن البداية كانت في الإعلان عن وزارة الصحة خالية من التدخين، وسيعمم الأمر على سائر الوزارات في والأماكن المقفلة بالتنسيق مع وزارتي الداخلية والسياحة”.

ولفت إلى أن “هذا المؤتمر واحد من المؤتمرات النادرة الذي يعرض أحدث التقنيات الطبية لمعالجة عدد من أنواع بالمواد الذرية، وهو علاج اثبت نجاحا متميزا على أكثر من صعيد”.

وذكر “أرقامًا وإحصاءات توضح واقع المعاناة وتشخص الحاجة الماسة إلى تطوير العلاج نتيجة تطور المرض وانتشاره. وقال: “بحسب إحصاءات ، يعتبر السرطان ثاني سبب رئيسي للوفاة في العالم وقد حصد عام 2015 فقط أرواح 8,8 ملايين إنسان وتسبب بوفاة 1 من 6 تقريبًا على مستوى العالم، علما أن إحصاءات جديدة تشير إلى أن السرطان هو السبب الأول للوفاة في العالم”.

وقال: “في لبنان يرتفع عدد مرضى السرطان نتيجة ما يعانيه بلدنا من تلوث بيئي يتطلب دق ناقوس الخطر لأن عدد المصابين بالسرطان بات مخيفًا. وتبلغ كلفة علاج مرضى السرطان في وزارة الصحة سنويًا حوالى مئتي مليون دولار رغم أن الحاجة الحقيقية قد تصل إلى أربعمئة مليون دولار، لأن في لبنان ما يزيد على ثلاثة عشر ألف مصاب بالسرطان يتلقون العلاج”.

وختم: “هناك إنجازات طبية تتم في لبنان بعلاج سرطان الغدد بالمواد الذرية، والجديد في الجامعة الأميركية إنجاز علاج سرطان البروستات الذي يخفف أوجاع المريض ويحسن حالته إلى درجة كبيرة وهذا أمر واعد على صعيد لبنان والشرق الأوسط في علاج الأمراض المستعصية، على أمل الاستكمال والوصول إلى نهاية سعيدة في علاجات الأمراض المستعصية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى