فرنسا تتعهد بالمساهمة في استعادة التراث المتضرر في بيروت

فرنسا تتعهد بالمساهمة في استعادة التراث المتضرر في بيروت
فرنسا تتعهد بالمساهمة في استعادة التراث المتضرر في بيروت

أعربت السفارة الفرنسية في عن “تضامننا مع الشعب اللبناني بعد المأساة التي حلَّت بمدينة ”، وقالت: “إننا نشعر بالحزن حيال هذه الأحداث ونعرب عن تعازينا للبنان جراء الخسائر المأسوية في الأرواح وقلقنا المشترك بشأن حجم الدمار المادي”.

وأضافت، في بيان: “بصفتنا أعضاء وممارسين في مجال حماية التراث، فقد عملنا على مدى عقود جنبا إلى جنب مع الشعب اللبناني لحماية تراثه الثقافي الفريد والحفاظ عليه. وسنظل بجانبكم لمواصلة عملنا المشترك خلال هذه الأوقات العصيبة”.

وتابعت: “سوف تتطلب المكتبات والمتاحف والمباني التاريخية المتضررة الإسعافات الأولية للتراث الثقافي وتدخلات على المدى الطويل لإنعاشها. وستحتاج مجموعاتها إلى تدابير عاجلة لحمايتها وإنقاذها. وإننا لنتعهد ببذل كل ما في وسعنا للمساهمة في الاستعادة الكاملة للتراث الذي تضرر في بيروت جراء هذا الانفجار. مع كامل تضامننا”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى