“الحزب” يتآكل ويحترق من الداخل

“الحزب” يتآكل ويحترق من الداخل
“الحزب” يتآكل ويحترق من الداخل

من الأهمية بمكان توثيق التاريخ الإرهابي التراكمي للأنشطة الإجرامية الإرهابية لحزب الله، منذ تأسيسه في ثمانينات القرن الماضي حتى اليوم، وتدوينها لكشف العمليات الخارجية والداخلية للحزب وارتباطاته بالنظام الإيراني الممول الرئيسي للإرهاب في العالم، لتحقيق العدالة ومعاقبة وعناصره الإرهابية، وضرورة حماية والمنطقة والعالم من الممارسات الإرهابية لهذا الحزب، الذي يعتبر أداة للنظام الإيراني، وثبت ضلوعه في أعمال تخريبية وإرهابية في بلدان عديدة، وكانت جريمة اغتيال رفيق الحريري إحداها وأكثرها تأثيرا على أمن واستقرار لبنان.

وليس هناك رأيان أن حزب الله يواجه أحد أكبر تحدياته الداخلية، بسبب الأزمات التراكمية الاقتصادية والسياسية كونه أدخل لبنان في مستنقع الإرهاب والتدمير، ولا يمكن أن يعم الأمن والسلام لبنان إلا بإنهاء حيازة واستخدام السلاح خارج إطار الدولة، وتقوية الدولة اللبنانية لصالح جميع اللبنانيين دون استثناء، فالشعب اللبناني يستحق استقرارا في وطنه ونماء في اقتصاده وأمنا يبدد الإرهاب. لقد وضع العالم الحزب الإرهابي تحت مجهر المراقبة بعد ازدياد الحديث عن ضخامة مرفأ بسبب تخزين أسلحة للحزب داخل المرفأ «شحنة نترات الأمونيوم» التي أدت إلى تدمير أكثر من نصف العاصمة اللبنانية.

لقد بدأ الخناق يضيق أكثر فأكثر على حزب الله بعد تزايد تصنيف الدول له منظمة إرهابية، وأحدث هذه الدول إستونيا وغواتيمالا. وأكد مراقبون أن حزب الله يكافح للحفاظ على النفوذ الذي كونه منذ تشكيله، بدعم مالي وعسكري من نظام قم، مما جعله يصبح لمستوى دولة موازية قوية لها مليشياتها الإرهابية الخاصة وترسانتها المستقلة، التي كثيرا ما كان نصر الله يتباهى بأن حزب الله وسع نفوذه ليشمل والعراق وسورية، حيث لعب مرتزقته دورا أساسيا في ضمان بقاء . واليوم يجر حزب الله أذيال الخيبة والهزيمة.

إن ازدياد تصنيف حزب الله، منظمة إرهابية في العالم، أظهر عزم المجتمع الدولي للتصدي لهذا التنظيم الإرهابي الطائفي الخطير كون عملية التصنيف ستساهم في إعاقة تخطيط حزب الله لهجمات إرهابية أو جمع الأموال عبر العالم، حيث أصبح الحزب منظمة إرهابية عابرة للبلدان، هدفها تنفيذ أجندة الخبيثة متماهيا مع القاعدة وداعش من حيث تمدده عبر العالم، حسب ما أظهرته مخططات تم الكشف عنها في السنوات الأخيرة في القارات الأمريكية والأوروبية والأفريقية والآسيوية والشرق الأوسط. والمطلوب من جميع دول العالم تصنيف حزب الله منظمة إرهابية ومنع أنشطة حزب الله ومموليه على أراضيها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى