الاجواء السياسية الملتهبة تقذف التعيينات

الاجواء السياسية الملتهبة تقذف التعيينات
الاجواء السياسية الملتهبة تقذف التعيينات

تنقل اوساط سياسية مراقبة لمسار الامور في البلاد عن مصادر وزارية قريبة من بعبدا لـ”المركزية” ان من شأن التطورات التي شهدتها الساحة اخيرا وتحديدا منذ نهاية الاسبوع المنصرم ان تعوق المعالجات التي يعمل عليها العهد اذ لا يمكن وضع التحركات الجارية على الارض وفي قلب العاصمة تحديدا في الخانة المطلبية الصرفة او اعتبار تلاقيها مع الازمات المفتعلة تحت عنوان عدم توفير الدولار مجرد صدفة وامراً بريئاً.

واشارت الاوساط الى ان العهد يواجه ورئيس الجمهورية خصوصا حملة شرسة بغية افشاله لكن العاملين على هذا الخط سيمنون بالفشل الاكيد، وان هم اعاقوا بعض الوقت اتمام الامور في مواقيتها كالتعيينات التي كان يفترض بمجلس الوزراء ان يقرها في اول جلسة ما بعد الموازنة سيكون من الصعب ذلك في ظل هذه الاجواء السائدة والتي من شأن استمرارها في هذه الحدة ان يطيح ايضا ليس التعيينات وحسب وانما اجتماع الحكومة التي فشلت امس في انهاء درس الموازنة كما كان يؤمل لإرسال مشروعها الى في أي الموعد الدستوري في الخامس عشر من الجاري والا في الثاني والعشرين منه كحد اقصى كما طلب رئيس الجمهورية.

واذ دعت الاوساط الاطراف المتخاصمة او المتباعدة في مواقفها من المعالجات الى الحوار واللقاء على ما يجمع، لفتت الى قيام مسعى رئاسي يدفع الرئيس عون في اتجاهه خلال الايام القليلة المقبلة لإعادة الاوضاع الى ما كانت عليه من استقرار سياسي واقتصادي في الآونة الاخيرة التي شهدت اجتماعات رئاسية وسياسية ومالية وانتهت بالاتفاق على مقررات تنتظر التنفيذ.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى