جعجع: "صار بدها"

جعجع: "صار بدها"
جعجع: "صار بدها"

اعتبر رئيس حزب "القوات اللبنانية" أن "المعادلة بسيطة إما البواخر أو الظلمة وكل ذلك لغاية في نفس يعقوب"، وقال: "علينا ربح الإنتخابات لإفشال كل محاولات العزل والإستفراد والإضطهاد والملاحقة التي تخاض ضدنا". وشدد على أنه "في نهاية المطاف الناس هم الحكم في الإنتخابات ولن يصح إلا الصحيح".

كلام جعجع جاء خلال استقباله وفدا من منسقي وكوادر "القوات اللبنانية" في كسروان، بحضور مرشح "القوات" عن المقعد الماروني في كسروان شوقي الدكاش ومنسق منطقة كسروان المحامي جان الشامي.

وقال جعجع: "صار بدها، أن نستطيع السير على الطرقات، فنحن لا نطلب الكثير. صار بدها أن نتمكن من الذهاب من إلى طبرجا في غضون 25 دقيقة بدلا من ساعتين و25 دقيقة. صار بدها أن تحل مسألة الكهرباء فهل رأيتم بلدا في أقصى أدغال أفريقيا ليس لديه كهرباء؟ في ليس هناك من كهرباء والمعادلة بسيطة إما البواخر أو الظلمة وكل ذلك لغاية في نفس يعقوب". وأوضح أنه لم يستطع "حتى الساعة فهم تلك المعادلة الغريبة العجيبة".

أضاف: "صار بدها أن يكون لدينا مدارس جيدة يمكننا الإستفادة منها لا أن ندفع ضريبة من أجل مدارس لا نقصدها ونعود وندفع من جديد أقساطا في المدارس التي يمكن لأولادنا التعلم فيها. صار بدها أن نستطيع تأمين الإكتفاء لعائلاتنا في نهاية الشهر فهناك من لا يستطيع القيام بذلك. صار بدها أن يتمكن الشباب اللبناني من إيجاد فرص العمل في لبنان وألا نضطر إلى تصديرهم إلى الخارج. صار بدها أن يكون لدينا دولة فعلية في لبنان وليس نصف أو ربع دولة لأنه لا يمكن أن نجتزىء الدولة، فإما دولة أو لا دولة. صار بدها أن يكون كامل القرار في يد الدولة. صار بدها أن يكون السلاح ضمن نطاق الدولة". وشدد على وجوب أن "تربح القوات الإنتخابات لكل هذه الأسباب وليس لأجلنا فقط".

وتابع: "هناك من يحاول عزلنا واستفرادنا واضطهادنا وملاحقتنا ولم أستطع فهم ما هي القوة القادرة التي تمكنت من جمعهم مع بعضهم البعض ضدنا. يبدو أن القوة القادرة هي القوات اللبنانية لانها بالفعل هي وحدها التي تقف في نهاية المطاف مع الشرعية.

واستغرب "لماذا هم ضد القوات إلى هذا الحد؟"، وقال: "هم ضدها لأنها تعتمد مبدأ أعور أعور بعينو، وأنتم تلحظون كما جميع اللبنانيين ما يجري داخل الحكومة وكم من مرة حاولوا إخراج القوات من الحكومة. لماذا؟ أهي تأخذ أي شيء من أمامهم؟ كلا. إلا أن ما تطالب به وتأخذه منهم هو ما يجب أن تأخذه لانه ملك للناس وليس ملكهم. يقولون إن قطع الأرزاق من قطع الأعناق، نحن لا نقطع برزق أحد شرط أن تكون هذه الأرزاق شرعية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى