بري: الخاسر الأكبر بالأمس كانت الفتنة

بري: الخاسر الأكبر بالأمس كانت الفتنة
بري: الخاسر الأكبر بالأمس كانت الفتنة

رأى رئيس مجلس النواب ان الخاسر الأكبر بالأمس كانت الفتنة والرابح الأكبر كان والسلم الأهلي، مشيرا الى أن “الرهان كان على تعميم الفراغ الذي حذرنا منه مرارا وتكرارا”.

وقال النائب علي بزي نقلا عن بري: “بغض النظر عن الذي حصل بالامس لكن الأهم أنه لم تسقط نقطة دماء واحدة وكان المطلوب في الغرف السوداء التخطيط لإراقة الدماء وهذا ما لا نقبله والأولوية كانت وستبقى لبنان والسلم الأهلي.”

وأكد بري خلال لقاء الاربعاء، تفعيل عمل المطبخ التشريعي من خلال عمل اللجان النيابية وخصوصا لجنة المال والموازنة من أجل اقرار موازنة 2020 ، ولفت الى أن مجلس النواب هو بمثابة الام التي تحافظ على أبنائها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى