الأصوات التفضيلية.. "خناجر" لمرشّحي اللائحة الواحدة!

الأصوات التفضيلية.. "خناجر" لمرشّحي اللائحة الواحدة!
الأصوات التفضيلية.. "خناجر" لمرشّحي اللائحة الواحدة!

تحت عنوان "كسروان ـــ وخناجر المرشحين داخل اللائحة"، كتب عيسى بو عيسى في صحيفة "الديار": هو القانون النسبي نفسه الذي يفرض شروطه السيئة حتَّى على الحلفاء من داخل اللائحة نفسها وفق مقولة "يا رب نفسي" وفقاً للمصالح الشخصية بعيداً عن أي برنامج لم يقنع في المقام الأول لا المرشح ولا الناخب على حدٍّ سواء، وما الشعارات التي يتم رفعها في الشوارع وبين الأحياء سوى استمرار لمفاعيل القانون الأكثري الذي كان يشهد غاية في صعود المرشحين ولكن وفقاً للنسبي الجديد، فإنَّ معظم المراقبين للانتخابات القادمة لا يجدون فيها أيَّ مبرّر ما دام الكلّ يعرف الجميع، وبالتالي أصبحت "موضة" قديمة بالإمكان الاستغناء عنها وخصوصاً في وجود وسائل التواصل الاجتماعي التي تغني عن هذا الأمر.

لقراءة المقال كاملاً اضغط هنا.

(عيسى بو عيسى - الديار)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى