بطريرك السريان الكاثوليك: متضامنون مع الحراك!

بطريرك السريان الكاثوليك: متضامنون مع الحراك!
بطريرك السريان الكاثوليك: متضامنون مع الحراك!

إشترك في خدمة واتساب

أعرب بطريرك السريان الكاثوليك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان عن تضامنه مع جميع المواطنين وخصوصا الشباب منهم الذين يتابعون حراكهم المطالب بأبسط حقوق العيش الكريم، وينادون دون كلل بدولة نزيهة تحافظ على كيان الوطن وتنتشل الاقتصاد من الوهدة السحيقة التي سقط فيها”، متمنيا أن “يحافظ هذا الحراك الشعبي على سلميته صونا لأهدافه النبيلة”.

وكان البطريرك يونان ادلى بكلمة تضمنت مواقفه من الاوضاع الراهنة في خلال ترؤسه الصلاة الافتتاحية الرسمية لأسبوع “الصلاة من أجل وحدة الكنائس”، في حضور ومشاركة الآباء البطاركة رؤساء الكنائس في لبنان والشرق، والأساقفة والكهنة والمؤمنين من مختلف الكنائس، في كاتدرائية سيدة البشارة للسريان الكاثوليك المتحف .

وجاء في كلمة البطريرك يونان: “في وطننا لبنان الرسالة نرى الطوائف تتسابق والذراع المدني في التمييز بين أكثرية وأقلية وفي المطالبة بالحصص. ونجد واجبا علينا أن نناشد من هذا المكان المقدس جميع المسؤولين السياسيين الذين ينعتهم الشعب المنتفض بحق أنهم لا يستحقون شرف هذا العمل النبيل، كي يبادروا على الفور إلى تشكيل حكومة فاعلة مؤلفة من اختصاصيين مستقلين وغير ملوثين بالفساد أو مشاركين في السرقات وهدر المال العام”.

وتابع: “إننا نعرب عن تضامننا مع جميع المواطنين وبخاصة الشباب الذين يتابعون حراكهم المطالب بأبسط حقوق العيش الكريم، وينادون دون كلل بدولة نزيهة تحافظ على كيان الوطن وتنتشل الاقتصاد من الوهدة السحيقة التي سقط فيها. ونتمنى بإلحاح أن يحافظ هذا الحراك الشعبي على سلميته صونا لأهدافه النبيلة، بالتعاون البناء مع القوى الأمنية والعسكرية المخلصة والساهرة على أمان الوطن، وسلامة أراضيه وجميع مواطنيه”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هل تضع صفقة القرن لبنان أمام التطبيع مع دمشق