السفير السعودي يجول على الفعاليات الدينية والسياسية

السفير السعودي يجول على الفعاليات الدينية والسياسية
السفير السعودي يجول على الفعاليات الدينية والسياسية

يبدأ سفير المملكة العربية في تحركا ديبلوماسيا تجاه الفعاليات الدينية والسياسية في اعتبارا من اليوم، وذلك لاول مرة منذ انطلاق التظاهرات الشعبية العارمة في لبنان منذ 17 اكتوبر الماضي.

جاء ذلك تزامنا مع حضور وزير الخارجية في حكومة حسان دياب، ناصيف حتي، في جدة مؤتمر منظمة التعاون الاسلامي اعتراضا على «صفقة القرن»، حيث استهل كلمته بتوجيه تحية الشكر والتقدير للمملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على موقفها المبدئي والداعم دائما وباستمرار للقضية الفلسطينية، وعلى دورها الريادي في خدمة ودعم العمل العربي والاسلامي المشترك.
المصادر المتابعة توقعت المزيد من الانفتاح العربي على الاوضاع اللبنانية ما بعد التصويت على الثقة بحكومة حسان دياب.
والتصويت على الثقة مقرر، من حيث المبدأ، في 11 الجاري، بعد عودة رئيس مجلس النواب من ماليزيا، حيث تكون الحكومة انجزت بيانها الوزاري الذي عقدت لجنة صياغته اجتماعها التاسع برئاسة الرئيس حسان دياب امس، وعلى امل اقراره في جلسة مجلس الوزراء غدا.

المصدر: الانباء الكويتية

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى