وزير التربية عايد المعلمين في عيدهم: حقوقهم مقدسة

وزير التربية عايد المعلمين في عيدهم: حقوقهم مقدسة
وزير التربية عايد المعلمين في عيدهم: حقوقهم مقدسة

توجه وزير التربية والتعليم العالي مروان حماده إلى المعلمين والأساتذة، في مناسبة عيد المعلم، بالمعايدة متمنياً لهم "دوام الصحة والعطاء"، واعدا إياهم بـ"متابعة مطالبهم وقضاياهم كما كان قد ناضل معهم ونجح في إقرار السلسة". وقال في رسالة المعايدة: "في عيد المعلم، أتوجه إلى جميع أفراد الهيئة التعليمية في المدارس والثانويات والمهنيات الرسمية والخاصة، بالمعايدة في هذا العيد الذي نحتفل في خلاله بأقدس مهنة وأرفع رسالة"، متمنيا لهم جميعا "دوام العطاء والتألق والصحة الجيدة، والتوفيق في مسيرة حياتهم العائلية ورسالتهم التربوية".

وأضاف: "يؤلمني أن يأتي عيد المعلم وأن يكون العديد من المعلمين والمتعاقدين في الشارع يطالبون بحقهم في الدخول إلى الملاك وفي تحسين أجر ساعة التعاقد أو الحصول على الضمان الصحي والإجتماعي، أو يطالبون بدرجات يستحقونها، أو غير ذلك. إن هذه المطالب هي قيد متابعتي اليومية مع المؤسسات الدستورية المعنية، وأعدكم بأن استمر في متابعتها حتى آخر يوم من صلاحيات هذه الحكومة أو في أي موقع آخر أكون فيه.

إن حقوقكم في العيش الكريم مقدسة، وإذا كانت تستوجب إقرار مراسيم وقوانين لتثبيتها واستمرارها، فإن المشاريع والإقتراحات هي بين أيدي المؤسسات الدستورية. إن التركيز في هذه المرحلة العصيبة ماليا وحياتيا، يجب أن ينصب على الإمتحانات الرسمية وإنجاز العام الدراسي والعناية بتوفير التعليم لكل الأولاد الموجودين على أرضنا".

وختم: "في عيد المعلم، أتمنى لكم كل الخير والصحة والتقدم، آملا أن تستمروا في رسالة العطاء والتضحيات من أجل إعداد جيل قادر على تسلم المسؤوليات الوطنية على المستويات كافة، فإذا كان المعلم بخير تكون البلاد بألف خير. وكل عيد معلم وأنتم وتلامذة بألف خير".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى