الاعتداء على مراسلة “النهار” في المطار (فيديو)

الاعتداء على مراسلة “النهار” في المطار (فيديو)
الاعتداء على مراسلة “النهار” في المطار (فيديو)

موقع وئام - تعرف على أصدقاء جدد

تعرضت مراسلة "النهار" في مطار "رفيق الحريري الدولي" لاعتداء أثناء تغطيتها وصول ركاب الطائرة الإيرانية صباح اليوم. وهاجم شاب مجهول الزميلة أسرار شبارو وأخذ هاتفها عنوةً، وعمل لاحقاً على محو عدد من الفيديوات التي صوّرتها مع الركاب القادمين من . وادعى الشاب المعتدي انه ينتمي الى جهة حزبية عندما طلبت الزميلة اسرار معرفة صفته.

 

 

مرة جديدة، يتم الاستقواء على الاعلام وعلى الحقيقة لحجبها، لكن "النهار" لن يثنيها أي اعتداء أو محاولة حجب صورة عنوة عن إكمال رسالتها بنقل المعطيات بدقة ومساءلة المسؤولين عن إجراءاتهم الهشة المتخذة لمكافحة فيروس "كورونا". الزميلة شبارو كانت تقابل مباشرة عدداً من ركاب الطائرة الذين لم تظهر عليهم أعراض الرشح والحرارة والسعال، فتركوا يختلطون مباشرة بالناس، علماً أنه من الممكن أن يحتضن الشخص الفيروس ولا تظهر عليه العوارض في الأيام الاولى. وقد تركت الوزارة الركاب يذهبون الى منازلهم للحجر على أنفسهم، واذا ما شعروا بعوارض يعودون الى لإجراء فحص كورونا. مع التذكير أن دولاً عدة أوقفت الرحلات من مدن ينتشر فيها الفيروس، وطهران واحدة منها.

هذا ما كانت تنقله كاميرا "النهار" حين اعتُدي عليها، لا بل ان المعتدين دخلوا إلى صفحة فايسبوك "النهار" لمحو الفيديوات في انتهاك فاضح للحريات. لكنّ أي اعتداء لن يثنينا عن متابعة مهامنا وإعلاء الصوت صوناً لصحة الركاب واللبنانيين.

المصدر: النهار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بعد الكلام عن وجود مصابة في “مولان دور” جبيل… الإدارة توضح