تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

حمود: للتكاتف في مواجهة هذه المحنة وعزل المصابين

حمود: للتكاتف في مواجهة هذه المحنة وعزل المصابين
حمود: للتكاتف في مواجهة هذه المحنة وعزل المصابين

شات الوئام

قال رجل الأعمال والناشط السياسي محمد شفيق حمود، أنه نظراً لما آلت اليه الامور فيما خص زيادة الحالات المصابة بفيروس كورونا، وإنطلاقاً من مسؤوليتنا جمعياً في تحصين قريتنا وحماية أهلها بكل الوسائل الممكنة والمتاحة، أقترح القيام بسلسلة من الخطوات السريعة للحؤول دون تفشي المرض.

وتابع، إن عزل لن يقدم في النتيجة، لأنه لا يمكن سجن 50 الف نسمة خاصة أنه هناك عدد من الأهالي لديهم محال تجارية وأعمال داخل وخارج البلدة. والحل الأنسب هو إنشاء مكان لعزل المصابين ومتابعتهم من قبل وزراة الصحة والبلدية.

وأضاف، يتوجب تأمين مكان مخصص ومجهز بكل المستلزمات الصحية المطلوبة لحجر الحالات المصابة وتلك المشتبه بإصابتها، والمسارعة فوراً الى تأمين مئات فحوصات الـPCR بشكل مجاني لعينات عشوائية يتم اختيارها من اماكن متعددة داخل القرية وعند تخومها وأطرافها.

وأكمل، يجب العمل مع كل الجهات الرسمية وبكل وسائل الضغط الممكنة لاغلاق المعابر الحدودية بشكل نهائي، ومنع أي كان من العبور الى أتياً من أو عبرها.

وختم حمود، أهلي الكرام... هذه مرحلة دقيقة جداً، ويجب أن نكون جميعاً على قدر كبير من المسؤولية والتكاتف في مواجهة هذه المحنة، ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يمن على الجميع بالصحة والعافية، وأن يعيد الطمأنينة وراحة البال إلى البلدة وأهلها.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

مع تفشي كورونا حول العالم، هل تتوقع التوصل قريبا للقاح يكافح الوباء؟

الإستفتاءات السابقة