"عاصفة" حشرات طائرة تجتاح بيروت.. تلتصق بالمواطنين وتصيبهم بفورات جلدية

"عاصفة" حشرات طائرة تجتاح بيروت.. تلتصق بالمواطنين وتصيبهم بفورات جلدية
"عاصفة" حشرات طائرة تجتاح بيروت.. تلتصق بالمواطنين وتصيبهم بفورات جلدية

مع ارتفاع درجات الحرارة بشكل ملحوظ، اجتاحت سماء يوم الجمعة موجات كبيرة من الحشرات الطائرة.

تشبه هذه الحشرات البرغش نوعاً ما، لكنها بيضاء اللون وتطير بشكل عشوائي على شكل أسراب، ويتجاوز عددها المئة تقريباً في كل سرب.

كانت هذه الحشرات تلتصق بملابس المارة، وأصابت كثيرين بفورات جلدية واحمرار. ولم يستطع البعض تفادي بلع أو تنشق الحشرات من طريق الخطأ نسبةً إلى صغر حجمها وكثرتها.

لكن، من أين أتت هذه الحشرات؟

كثرت النظريات عن مصدر هذه الحشرات. ورجّح البعض أن يكون مصدرها التلوث وأزمة النفايات. وقسم آخر يقول إن هذه الموجات أتت من الخارج. لكن، يغيب المنطق عن كلتي الروايتين، فالحشرات حديثة الولادة، والمنطقة الأكثر تأثراً بعيدة من أي مكب أو مطمر، بالإضافة إلى أن النفايات ليست مكدسة في الشوارع. وتبقى نظرية نمو هذه الحشرات في المساحات الحرجية والأماكن الخضراء، والحرارة المرتفعة ساهمت في تفقيس دفعات كبيرة من بيض الحشرات هي الأقرب إلى الواقع، وفق تقدير الخبير البيئي حسام حوا، في حديث إلى "المدن".

ويمكن أن تتكفل الجهات الرسمية المختصة باتخاذ التدابير اللازمة عن طريق الرش، وذلك للتخفيف من كثافة وحدة هذه الموجة من الحشرات الطائرة في القريب العاجل، وإلا سيلجأ الناس من جديد إلى ارتداء الكمامات عند تجوالهم في شوارع العاصمة.

(المدن)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى