بلدية بشري استنكرت حادثة التعرض لراع من بقاعصفرين

بلدية بشري استنكرت حادثة التعرض لراع من بقاعصفرين
بلدية بشري استنكرت حادثة التعرض لراع من بقاعصفرين

استنكرت بلدية بشري في بيان “الحادثة المؤسفة التي جرت صباح اليوم في منطقة القرنة السوداء، جراء التعرض لأحد الرعاة من أهلنا في منطقة بقاعصفرين، عبر الاستيلاء على عدد كبير من رؤوس الماعز التي يملكها”.

وأعلنت أنها “تعمل مع الأجهزة الأمنية ومديرية المخابرات في اللبناني لإيجاد القطيع المخطوف وتسليمه لصاحبه، وأنها تستنكر هذا التصرف غير المسؤول الذي يمس بعلاقة حسن الجوار مع أهلنا في بقاعصفرين الذين نعزهم ونحترمهم”.

وأكدت أنه “تم التواصل مع نائبي بشري السيدة ستريدا جعجع والأستاذ جوزيف إسحاق على أثر الحادثة اللذين طالبا بدورهما بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية لمعرفة الأشخاص الذين قاموا بهذا العمل وتسليمهم إلى القضاء المختص لإتخاذ التدابير القانونية كافة في حقهم، لان فعلهم هذا هو من الأعمال الصبيانية التي لا تمت بصلة إلى تقاليد أبناء بشري بالتعامل مع جيراننا في منطقة بقاعصفرين”.

ولفتت إلى أن “رئيس بلدية بشري اتصل برئيس بلدية بقاعصفرين مستنكرا الحادثة وواضعا كل إمكانات البلدية بالتصرف لمعرفة الفاعلين والابقاء على التواصل لدرء الفتنة بين المنطقتين”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى