الحريري: العرف الوحيد هو على مستوى الرئاسات الثلاث

الحريري: العرف الوحيد هو على مستوى الرئاسات الثلاث
الحريري: العرف الوحيد هو على مستوى الرئاسات الثلاث

أكد رئيس الحكومة أننا “انتصرنا على كل الجبهات بإرادة جمهورنا العريض”، و”أنا فخور في الثانية وأهلها والنتائج ستكون لمصلحة البلد”.

وتابع في مؤتمر صحافي في بيت الوسط، “النتائج أولية في كل الدوائر تعطي تيار “المستقبل” كتلة من 21 نائبا في البرلمان وأنا أكثر من راض عن النتيجة”، مضيفا “بالنسبة لتيار المستقبل واللوائح والمرشحين كانت النتيجة واضحة بكل المقاييس التمثيلية والشعبية”، وراهنا على كتلة أكبر ولكن “المستقبل” كان يواجه إقصاءً”.

وأضاف: “أنا ما زلت على رأس “المستقبل” لأواجه كل التحديات”.

وأردف: “ثقتي كبيرة في الناس رغم كل الاعتبارات وثقتكم فيّ شخصيا ميدالية أعلقها على صدري ومسؤولية أحملها على أكتافي” و”أمد يدي لكل من يريد تحقيق الاستقرار والازدهار ولكل من شارك في الانتخابات”، مشددا  على “أننا نريد الحفاظ على التي مارسناها مهما كانت النتائج”.

وعن قانون الانتخابات، قال: “المشكلة مع هذا القانون هو أن المواطنين لم يفهموه جيدًا ما جعلهم غير متحمسين له ولو استخدمنا البطاقات الممغنطة في هذه الانتخابات لارتفعت نسب المشاركة”.

وتابع الحريري: “لا شك نحن في بلد مقسوم إلا أننا استطعنا توحيد القرار خلال سنة ونصف ومن إنجازاتي تحقيق قانون انتخابي وإلا لذهب البلد إلى فراغ والتوافق السياسي الذي حصلنا عليه من خلال انتخاب رئيس الجمهورية هو الذي حصن البلد مما يحصل في الخارج”، كما أن البلد لا يتحمل خلافات سياسية”، مضيفا “موضوع السيادة قرار مبدئي لم نتخل عنه وسأظل حليف رئيس الجمهورية ”.

واستطرد “سيكون هناك بحث في الإستراتجية الدفاعية كما أعلن رئيس الجمهورية”.

وأوضح الحريري أن “ لا يحكم من دون توافق سياسي فبالرغم من وجود اختلافات استراتيجية مع بعض الأفرقاء في البلد ستظل قائمة لكن هذا لا يمنع التعاون الداخلي لتحسين وضع البلد”، مؤكدا “نحن لسنا ضعفاء إلا أننا أخذنا قرارًا بالتعاون مع الجميع ولبنان يحتاج استقرارا وبرنامجا لإعمار البلد وما زال مبكرا أن نقرر ما إذا كنت سأبقى رئيسا للحكومة”.

وهنأ الحريري “القوات” على ما فعلوه في الانتخابات والقانون النسبي سمح لهم بتحقيق خروقات لم تكن ممكنة في ظل القانون الأكثري.

وأضاف الحريري أن “المجتمع الدولي اراد أن نجري الانتخابات ونحن أجريناها ويجب أن يرى نتائجها بشكل إيجابي”.

وأعلن عن أنه “لا مشكلة لدي بأي قانون انتخابي وهذا القانون طابعه طائفي لكن علينا النظر إلى تقسيم لبنان وعلينا أن نكون حريصين على بعضنا الآخر” “ولا مشكلة لدي بتسمية أي رئيس للمجلس النيابي”.

وأكد الحريري أننا “عندما أشكل الحكومة أشكلها لمصلحة البلد وأحد لا يضع شروطًا علي، والعرف الوحيد هو على مستوى الرئاسات الثلاث ولا يجوز التمسك بأمور لم ترد في الطائف وخصوصا على مستوى الوزارات”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى