سلام نعى بوجي: خسرت بيروت ابناً وفياً

سلام نعى بوجي: خسرت بيروت ابناً وفياً
سلام نعى بوجي: خسرت بيروت ابناً وفياً

نعى الرئيس تمام سلام الأمين العام السابق لمجلس الوزراء القاضي الدكتور سهيل بوجي.

وقال الرئيس سلام في بيان: “ببالغ الحزن وعميق الأسى، وبتسليم بمشيئة الله عز وجل، أنعي الأخ والصديق الأمين العام السابق لمجلس الوزراء القاضي الدكتور سهيل بوجي الذي انتقل الى جوار ربه بعد صراع مرير مع المرض”.

وتابع: “لقد رحل حافظ أختام السلطة التنفيذية، وخسر شخصية وطنية فذة، نذرت نفسها لخدمة الدولة وصون دستورها والتزام قوانينها، انطلاقا من احترام كبير لمفهوم الوظيفة العامة ولدور المؤسسات، وإدراك عميق لمعنى الكيان اللبناني وطبيعته ودقة توازناته”.

وأضاف: “طوى سهيل بوجي ملفه الأخير، وخسر لبنان صاحب الكفاءة النادرة الذي شكل على مدى سنوات طويلة عقل الإدارة الحكومية وذاكرتها ولولب العمل الحكومي في مختلف العهود. وتشهد له في ذلك جلسات مجلس الوزراء التي طالما أسهم خلالها في تصويب النقاش واجتراح المخارج القانونية للمشكلات الشائكة. كان الحارس الأمين لمقام رئاسة الوزراء وخير معين لكل من تولاها، يضع بين يديه خلاصة معارفه وتجاربه، ولا يبخل بآراء ونصائح منطلقها الأول والأخير الحرص على تسيير عجلة الدولة ضمن الأصول وخدمة الصالح الوطني العام”.

وختم قائلاً: “برحيل سهيل بوجي، غاب أحد كبار رجالات القانون الإداري وعلما من أعلام الفقه الدستوري اللبناني، وخسرت إبنا وفيا، أحبها بشغف وحنا على أهلها في كل حين.. وهي ستضمه الى حضنها الأبدي، وستفسح له حتما في وجدانها مكانا لائقا بين كبارها. رحم الله الأخ والصديق الدكتور سهيل بوجي وألهمنا وأهله ومحبيه الصبر والسلوان”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى