نقابة المالكين: للتوقيع على مراسيم القانون الجديد للايجارات

نقابة المالكين: للتوقيع على مراسيم القانون الجديد للايجارات
نقابة المالكين: للتوقيع على مراسيم القانون الجديد للايجارات

رفضت نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة، “أي مقترحات يتقدم بها أي كان سواء المحامي أديب زخور الذي لا صفة له بقضية الإيجارات أو أي شخص آخر”، كما رفضت “التدخل في حق المالك بالتصرف بملكه”، ورأت في هذا الأمر “نوعا من التمادي في التعدي على الملكية الخاصة”.

وأكدت النقابة في بيان تمسكها بـ”القانون الجديد للايجارات الذي يمدد للمستأجرين 12 سنة في الأقسام”، مشيرة الى أن “هذا أمر ينتقص من حقوق المالكين وقد رضينا به كجزء من الحل، وعلى تعويضات الإخلاء في حالتي الهدم والضرورة العائلية”، مطالبة بـ”التعويض على المالكين الذين لا يزالون يخسرون من حقوقهم بزيادات طارئة على البدلات تحد من الإقامة المجانية في بيوتهم”.

وجددت مطالبة “رئيس الحكومة بالتوقيع على مراسيم القانون الجديد للايجارات وعدم المماطلة لأن هذا الأمر يسمح للبعض بالتعدي اللفظي على حقوق المالكين، ويعرض مفهوم الملكية الخاصة للخطر، ويشكل تشويها لما ينص عليه الدستور من حماية للملكية، كما يؤدي إلى انكفاء المستثمرين عن الاستثمار في خوفا على مصالحهم”.

وحذرت “مجددا من خطر انهيار مبان في لأن المالك غير قادر على الترميم في ظل تهرب بعض المستأجرين من محامين وغيرهم، من دفع البدلات الطبيعية والعادلة ومحاولة تمديد الإقامة المجانية في بيوت المالكين بحجة أنهم من ذوي الدخل المحدود”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى