الخليل: وحدة الصف تمنع تعميم لغة الانقسام والتفرقة

الخليل: وحدة الصف تمنع تعميم لغة الانقسام والتفرقة
الخليل: وحدة الصف تمنع تعميم لغة الانقسام والتفرقة

إستقبل عضو كتلة التنمية والتحرير النيابية النائب وفدا من الجماعة الإسلامية، ضم مسؤول الجماعة في منطقة حاصبيا ومرجعيون وسيم سويد على رأس وفد من قيادة المنطقة.

وأكد سويد خلال اللقاء “حرص الجماعة في المنطقة على التعاون مع النائب أنور الخليل”، منوها “بدوره الوطني” ومشيدا “بدور كتلة التنمية والتحرير برئاسة رئيس مجلس النواب ”.

وانتقد سويد “قانون الذي أحدث فرزا مذهبيا منع الناس من التصويت بحرية والتعبير عن خياراتها كما يجب”.

وشدد على أن “الجماعة تصر على وحدة ابناء المنطقة التي تتمايز عن غيرها بعيش مشترك نموذجي ويشكل قدوة ومثالا”.

بدوره، رحب الخليل بالوفد و”بموقف الجماعة الخاص بقضايا المنطقة ووحدتها وحدة القضاء، الإداري والوطني، وضرورة المحافظة على العيش المشترك بين مختلف عائلاته الروحية وقواه السياسية ووجوب معالجة نقاط الإختلاف بمزيد من الحوار العاقل”.

وأشار إلى أن “منطقة حاصبيا ومرجعيون لها خصوصيتها الوطنية والأمنية نظرا لواقعها الجغرافي المتاخم للحدود مع المحتلة، ولأطماع العدو الإسرائيلي التاريخية ولاستمرار إحتلال أجزاء عزيزة علينا في منطقة شبعا وكفرشوبا والغجر”.

وشدد الخليل على “وحدة الصف والموقف ووحدة قضاء حاصبيا، لتفويت الفرصة على الذين يحاولون عبثا تعميم لغة وثقافة الإنقسام والتفرقة”.

وختم الخليل: “علينا ألا نضيع البوصلة التي هي فلسطين، وإن لذلك مدخلين إثنين، وحدة الموقف والمحافظة على نقاط قوة .”

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى