حسن عن الإقفال العام: المعطى الصحي وحده ليس معيارًا

حسن عن الإقفال العام: المعطى الصحي وحده ليس معيارًا
حسن عن الإقفال العام: المعطى الصحي وحده ليس معيارًا

افتتح وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن قسم العناية الفائقة في مستشفى مشغرة الحكومي، في حضور عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب محمد نصرالله، مسؤول “” في الشيخ محمد حمادي، المدير العام للمستشفى الدكتور عباس رضا، رئيس اتحاد بلديات البحيرة يحيى ضاهر، قائمقام البقاع الغربي وسيم نسبيه وفاعليات.

وقال حسن، في كلمة: “لقد ناشدنا المستشفيات الخاصة مواجهة جائحة معنا، فمنها من له أسبابه الخاصة لعدم القبول بذلك، ومنها من له تفسير، ومنها من ليس له تفسير، لكن اليوم للأسف أن نطلب من الأجهزة الأمنية أن تواكبنا وفق قانون التعبئة العامة وقانون الطوارئ، وواجبنا أن نلجأ إلى المؤسسات، فنحن في دولة فيها مؤسسات أمنية وقضائية وعسكرية، فحتى أن نتوجه بكتاب إلى أجهزة أو مؤسسات ذات الصلة لمؤازرتنا لفرض القانون، للأسف يعتبر وكأنه ارتكاب”.

وشدد على “ضرورة أن تدخل المستشفيات الخاصة معركة مواجهة الوباء”، معتبرًا أنه “من غير المسموح ومن غير المبرر أن نترك العاصمة الجريحة، وخاصةً بعد المرفأ، من دون اللهفة والغيرة والمحبة، ومن واجبهم أن يتفاعلوا معنا ويشرعوا أبوابهم للمرضى المصابين بكورونا”.

وعن قرار الإقفال، قال حسن: “لأخذ قرار الإقفال هناك أكثر من معطى، والمعطى الصحي وحده ليس معيارًا، وعندما نأخذ قرار الإقفال يجب أن نهيئ كل الظروف لإنجاحه وليس فقط إعلان أننا أقفلنا أسبوعين”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى