“التربية”: بئس هذه الممارسات التي تدين المنتج وتكرم المتقاعس

“التربية”: بئس هذه الممارسات التي تدين المنتج وتكرم المتقاعس
“التربية”: بئس هذه الممارسات التي تدين المنتج وتكرم المتقاعس

رد المكتب الإعلامي في وزارة التربية والتعليم العالي على “إقدام المفتشة العامة التربوية فاتن جمعة على تسطير عقوبة بحق مديرة الإرشاد والتوجيه في وزارة التربية والتعليم العالي وسبعة أساتذة”.

وقال، في بيان: “تستنكر الوزارة قرار المفتشة العامة المتضمن معاقبة ثمانية موظفين وحسم رواتبهم من دون أي حجة قانونية أو سبب مشروع. وتتساءل الوزارة: هل يعاقب التفتيش الأساتذة والإداريين الذين يعملون طوال أيام الأسبوع ليلا نهارا، وفي ظل جائحة لإنقاذ العام الدراسي، بدل أن يوصي بتكريمهم؟”.

وأضاف: “نتأسف أن تقوم المفتشة العامة التربوية فاتن جمعة بخطوة كهذه تفتقد إلى أدنى معايير الخبرة والكفاءة والعدالة، ونحزن أن يصبح بعض أجهزتنا الرقابية أدوات تستغلها الأحزاب في معظمها للضغط على وزير من هنا أو موظف من هناك، فلو عرف الرئيس فؤاد شهاب أن بعض الأجهزة الرقابية سيصل في ممارسة صلاحياته إلى هذا الانحدار، لارتعشت عظامه غضبا في قبره. بئس هذه الممارسات التي تدين المنتج وتكرم المتقاعس”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى