الحريري​ إلى الإمارات والسعودية… فهل ينال دفعة خليجية؟

الحريري​ إلى الإمارات والسعودية… فهل ينال دفعة خليجية؟
الحريري​ إلى الإمارات والسعودية… فهل ينال دفعة خليجية؟

كتبت الجريدة الكويتية:

وسط انسداد تشهده عملية تأليف الحكومة اللبنانية تعزز بعد إرجاء زيارة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لبيروت إلى أجل غير مسمى، بدأ رئيس الحكومة اللبنانية المكلف ​​ الأحد زيارة للامارات​ قبل أن يتوجه إلى .

ووصفت مصادر مقربة من الحريري الزيارة التي تتزامن مع عطلة عيد رأس السنة بأنها “عائلية”، مستبعدة أن تثمر أي نتائج سياسية لناحية حصول الحريري على دعم خليجي أكبر.

لكن مصادر سياسية أشارت إلى أن الحريري ينوي استكشاف مواقف أبوظبي والرياض من المرحلة المقبلة، بعد تسلم المنتخب جو بايدن السلطة في 20 كانون الثاني المقبل، وتحديدا موقفهما من إمكانية أن يقع مجدداً على خط تهدئة من نوع ما، في حال مضى بايدن بسلاسة في المسار الذي يقترحه للانفتاح على ، وفي هذه الحالة هل سينال الحريري دفعة خليجية؟ وهل سيكون الخليج معنياً بالتهدئة أم لا؟.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى