أخبار صحية مطمئنة… حسن: أضمن التوزيع العادل للقاح كورونا

أشار وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن إلى أن “السلطة الصحية أخذت القرار المناسب بتغطية المجتمع اللبناني بلقاح فايزر، واعتمدت الحكومة القرار رغم الظروف الصعبة التي نعيشها للوصول إلى مناعة مجتمعية منتصف شباط. كما اننا أخذنا الإذن بالتفاوض لإمكانية إدخال بعض التعديلات على العقد، والدولة ستؤمن اللقاح بعدالة ومجانًا للطبقات والفئات المستهدفة وفق المعايير الطبية العالمية”.

وأضاف، في تصريح بعد لقائه رئيس الجمهورية في قصر بعبدا: “الخطوة التي قمنا بها اليوم يجب أن تكون موقع ثقة لأنها مبنية على معطيات طبية موثوقة، وقمنا بحجز ما يقارب مليوني جرعة لقاح وهي تكفي لـ20% “، متابعًا: “مع ما تأمن حتى اليوم من مناعة مجتمعية قد تصل إلى 20% من اللبنانيين المقيمين على الأراضي اللبنانية في الربيع المقبل، وإذا تأمن لقاح كوفاكس لاحقًا نكون قد أمنا تغطية 50 إلى 60%”.

ولفت إلى أن “قرار الإقفال دونه تعقيدات وصعوبات كثيرة، ونأمل من المجتمع أن يكون حريصًا على الدمج بين الصحة والاقتصاد في آنٍ معًا”.

وأردف: “نشدد على عدالة التوزيع وضمان جودة اللقاح”، وقال: أطمئن أنه سيكون هناك شفافية ومواكبة لتحقيق الأهداف التي نضحي من أجلها في هذا الوقت الصعب”.

وعن السلالة الجديدة لكورونا، شدد حسن على أن “المطلوب الالتزام بإجراءات الحماية الوقائيّة وهي كفيلة بصدّ ، وأي طفرة جديدة”، مضيفًا: “المعطيات من مراكز الأبحاث تؤكد أن لقاح فايزر يغطي الطفرة المستجدة، وما أثبت حتى اليوم أن السلالة الجديدة ليست أكثر فتكًا”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى