دريان عن أحداث طرابلس: دار الفتوى سارعت لمنع تفاقم الأزمة

دريان عن أحداث طرابلس: دار الفتوى سارعت لمنع تفاقم الأزمة
دريان عن أحداث طرابلس: دار الفتوى سارعت لمنع تفاقم الأزمة

استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع اللواء الركن محمود الأسمر في حضور القاضي الشيخ خلدون عريمط.

واطلع المفتي دريان من اللواء الأسمر على الإجراءات المتخذة للحد من الإصابات بجائحة وتوقعاته للمرحلة المقبلة والإجراءات التي يمكن أن تتخذ في ظل تزايد الوفيات بسبب التجمعات وعدم التباعد والالتزام بها، ووضعه أيضا بأجواء ما حصل في وبعض مناطق الشمال مؤخرا، وأكد له أن الإجراءات التي اتخذت وتتخذ بدأت بإعادة الأمن والهدوء الى طرابلس ومناطق الشمال بهدف المحافظة على سلامة المواطنين والمؤسسات العامة والخاصة وحق اللبنانيين بالتحركات المطلبية السلمية.

واكد المفتي دريان ان “دار الفتوى سارعت فورا الى التواصل مع كل الجهات المعنية في الدولة لمنع تفاقم الأزمة والحفاظ على امن المتظاهرين السلميين والحرص على المؤسسات الخاصة والعامة، مشددا على ان طرابلس والشمال تستحق كل اهتمام ورعاية وعناية وتنمية وان طرابلس وأهلها كانوا على الدوام الحصن المنيع للدولة ومؤسساتها وعيشها الواحد، وطلب من جميع المؤسسات الإغاثية والاجتماعية التابعة لدار الفتوى أن تعطي لطرابلس والشمال أهمية خصوصا من حيث الدعم الإغاثي والمساعدات بشتى أنواعها”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى