مناشدة من جابر إلى عون: الانهيار يتسارع!

مناشدة من جابر إلى عون: الانهيار يتسارع!
مناشدة من جابر إلى عون: الانهيار يتسارع!

رأى عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب ياسين جابر أن “الفوضى الأمنية المنتشرة في كل المناطق يجب أن تُعجّل في تشكيل الحكومة الجديدة”، محذراً من أن “الانهيار يتسارع على كل الصعد المالية والاقتصادية والاجتماعية والصحية”.

واعتبر، في حديث عبر “صوت كل ”، ان “ما نعيشه يفترض على المسؤولين أن يستيقظوا قبل فوات الأوان”، مؤكداً أن “الزيارات الخارجية التي يقوم بها الرئيس المكلف مهمة جداً ولكنّ المطلوب تحريك الملف من الداخل قبل الخارج لأن “الجمرة لا تحرق إلا محلّها”.

ونبّه إلى “الهجرة الكبيرة التي تحصل منذ أشهر وحتى اليوم، مشيراً الى أن أكثر من ألف وخمسمئة شخص يغادرون البلد يومياً من دون عودة”.

واعتبر جابر أن “الدخول إلى مفاوضات الحكومة من باب الحصول على الثلث المعطّل يطيح بالتوازن والشراكة ويعرقل كل الجهود المبذولة، مشدداً على أن رئيس الجمهورية يجب ألا يكون طرفاً لأنه رئيس البلاد”.

وناشد جابر “عون المبادرة والتواصل مع الرئيس للوصول بالبلد إلى بر الأمان ووقف الانهيار المتسارع، لافتاً إلى أن هناك ضرورة بتشكيل حكومة من وزراء مستقلين وتملك مشروعاً واضحاً وتفويضاً لتطبيق الإصلاحات المطلوبة”.

وأضاف: “لبنان اليوم أمام مفترق طرق، فإما يواصل انزلاقه نحو الانهيار أو يقرر تغيير طريقة العمل السابقة لكي يحصل على الدعم الخارجي”.

ورداً على سؤال حول موضوع رفع الدعم عن السلع الأساسية، أكد جابر أن المطلوب وقف الهدر وترشيد الدعم، مشيراً الى أن مجلس النواب طلب من الحكومة وضع خطة واحدة لمناقشتها وتعديلها ومن ثم إقرارها.

وأكد أن بإمكان الحكومة الاجتماع لإقرار الموازنة العامة للعام 2021، معتبراً أن رئيس حكومة تصريف الأعمال يحاول من خلال عدم دعوة الحكومة المستقيلة إلى الانعقاد الضغط باتجاه الإسراع في تأليف الحكومة الجديدة.

وعن اغتيال الناشط السياسي لقمان سليم، قال جابر إن هذا النّوع من الجرائم يقتل حرية الرأي في لبنان، محذراً من أن القاتل يحاول التخريب وضرب الاستقرار. وسأل: أين مصلحة بالقيام بهكذا عملية؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى