توضيح من “الانماء والاعمار” عن المكب القديم للنفايات الصلبة في طرابلس

توضيح من “الانماء والاعمار” عن المكب القديم للنفايات الصلبة في طرابلس
توضيح من “الانماء والاعمار” عن المكب القديم للنفايات الصلبة في طرابلس

أوضح مجلس الانماء والاعمار أنّه “مكلف من قبل مجلس الوزراء في قراره رقم 45 تاريخ 11/1/2018، بتلزيم أشغال استحداث مطمر صحي جديد في والشروع بعد ذلك، بتلزيم أشغال اقفال المكب القديم مع كل أعمال التدعيم وإعادة التأهيل. وبالتالي لم يكن ممكنا اقفال المكب القديم قبل انجاز أولى خلايا الطمر في المطمر الجديد واستقبال النفايات فيها”.

واشار في بيان الى أنه  “بعد انجاز ملف تلزيم أشغال مشروع تأهيل المكب القديم، طرح المجلس هذا المشروع للتلزيم ثلاث مرات متتالية في 8/7/2020 و23/9/2020 ومن ثم في 10/11/2020. وفي المرات الثلاث، لم يتقدم أي متعهد بعرض لتنفيذ هذا المشروع، على الرغم من تعديل دفتر الشروط لجهة العملة المعتمدة في العقد (دولار أميركي على سعر الصرف الرسمي أو ليرة لبنانية). وهذا الأمر، أي عدم اشتراك المقاولين في المناقصات، يتكرر مؤخرا في المشاريع الممولة من الدولة اللبنانية”.

وأضاف: “بعد تعثر المناقصة ثلاث مرات، قرر مجلس الانماء والاعمار تنفيذ بعض الأشغال الملحة والمدرجة في ملف التلزيم بانتظار البت بتلزيم المشروع بكامله. وهذه الأشغال الملحة تتعلق بتنفيذ حفر ثلاثة آبار لسحب الغازات المنبعثة من المكب (وقد انجز تنفيذ هذه الآبار)، وبتنفيذ اعمال تدعيم ضرورية لتفادي حصول انهيارات موضعية فيه خلال فصل الأمطار (وهذه الأشغال هي قيد التنفيذ حاليا)”.

وأكّد مجلس الانماء والاعمار “أنه على الرغم من تعثر اجراء مناقصة لتلزيم مشروع إقفال المكب القديم، قام بالإجراءات اللازمة والضرورية لتفادي أي مخاطر محتملة بالتنسيق مع الجهات المعنية”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى