هل منفّذو جريمة كفتون على صلة بانفجار المرفأ؟

هل منفّذو جريمة كفتون على صلة بانفجار المرفأ؟
هل منفّذو جريمة كفتون على صلة بانفجار المرفأ؟

أشار القرار الظنّي الذي صدر عن قاضي التحقيق الأول في الشمالي سمرندا نصار في قضيّة جريمة كفتون، الى أنّ قسماً من أعضاء الشبكة الإرهابيّة التي قتل أفراد منها ثلاثة شبّان، فرّوا يوم ٤ آب ٢٠٢٠ “الى جرود الضنيّة بحثاً عن أماكن للاختباء لأسبابٍ بقيت غير مكشوفة، باعتراف أحد أفراد الخلية أمام مخابرات المدعو محمد خضر الصبرة”.

وتطرح هذه الواقعة أكثر من علامة استفهام، فهل هي مصادفة أن يفرّ أعضاء من الخليّة الى الجرود، في يوم المرفأ؟

وهل تكشف التحقيقات في المستقبل ضلوع أعضاء الشبكة في عملٍ تخريبي أدّى الى انفجار المرفأ الكارثيّ؟.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى