البخاري زار عودة: السعودية على مسافة واحدة من كافة المكونات اللبنانية

البخاري زار عودة: السعودية على مسافة واحدة من كافة المكونات اللبنانية
البخاري زار عودة: السعودية على مسافة واحدة من كافة المكونات اللبنانية

أعلنت سفارة المملكة العربية في بيان، أن “سفير خادم الحرمين الشريفين في وليد عبد الله البخاري زار اليوم، متروبوليت وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران إلياس عودة، وأكد حرص المملكة على المكون المسيحي الوازن في المعادلة الوطنية اللبنانية، مشددا على أن الشراكة الجدية والصادقة القائمة على العدل والتوازن بين المكونات الطائفية تحمي هذا البلد المميز”.

ورأى البخاري أن “الأصالة التاريخية لمسيرة هذا الشرق بكل مكوناته عمادها الشراكة المبنية على التكامل والمساواة من أجل الحفاظ على هويته ورسالته ودوره”.

وعبّر عودة عن تقديره “للدور الرائد الذي تؤديه المملكة العربية السعودية بوصفها عامل التوازن الرئيسي في المنطقة”، مشيدا بـ”السياسة الحكيمة التي ينتهجها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان”، وقال: “إننا نقدر عاليا الدعم المستمر الذي قدمته وما زالت تقدمه المملكة العربية السعودية إلى لبنان”.

وشرح البخاري وجهة نظر المملكة ورؤيتها للعلاقات مع “لبنان الدولة ومع مكونات المجتمع اللبناني التي يشكل تعددها وتنوعها وتفاعلها رسالة لبنان الحضارية”، وقال: “يقع البعض في خطأ التصنيف حينما ينظرون من زاوية ضيقة للدور الذي تقوم به المملكة في لبنان، حيث يعتبر هذا البعض أن المملكة ترعى هذه الطائفة أو تلك في لبنان وهذا خطأ”.

وأكد أن “المملكة العربية السعودية تقف على مسافة واحدة من كافة المكونات اللبنانية، وليس لدينا سياق تفضيلي لهذه الطائفة أو تلك”، لافتا إلى أن “في التنوع اللبناني غنى والإنسان اللبناني وريث حضارة صدَّرت الأبجدية إلى العالم، ولذلك يستحق الشعب اللبناني استقرارا في وطنه، ونماء في اقتصاده، وأمنا يبدد استعلاء القوى الظلامية على منطق دولته”.

وختم: “هذا موقفنا وهو يجسد منطلقات العمق العربي في الرؤية الاستراتيجية للمملكة، رؤية 2030”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى